جامعة القاهرة تمنح الدكتوراه لحسان غلاب في صدام الحضارات

الأربعاء 19 أغسطس-آب 2009 الساعة 06 مساءً / مأرب برس- القاهرة:
عدد القراءات 4828

منحت كلية الإقتصاد والعلوم السياسية – جامعة القاهرة درجة الدكتوراه بتقدير عام جيد جدا للطالب والباحث اليمني/ حسان عبدالله علي غلاب يوم الإثنين الموافق 17/8/2009م عن رسالته المقدمة لقسم العلوم السياسية وعنوانها "صـــــدام الحضارات دراسة مقارنة بين النظرية والتطبيق حالة: السودان بين 1993-2006م"

وكانت لجنة الإشراف على الرسالة مكونة من السادة الأساتذة: الأستاذ الدكتور/ أحمد ثابت، أستاذ العلوم السياسية، كلية الإقتصاد والعلوم السياسية – جامعة القاهرة، والدكتورة/ أماني مسعود، الأستاذ المساعد بقسم العلوم السياسية، كلية الإقتصاد والعلوم السياسية – جامعة القاهرة.

واشادت لجنة الحكم والمناقشة والمكونة من السادة الأساتذة: الأستاذ/ حلمي محمد شعراوي، مدير مركز البحوث العربية والإفريقية والتوثيق، رئيساً وعضواً (من خارج الكلية)، والدكتورة/ نورهان الشيخ، الأستاذ المساعد بقسم العلوم السياسية، ومديرة مركز الدراسات الأمريكية، كلية الإقتصاد والعلوم السياسية – جامعة القاهرة عضواً( من داخل الكلية)، والدكتورة/ أماني مسعود، الأستاذ المساعد بقسم العلوم السياسية، كلية الإقتصاد والعلوم السياسية – جامعة القاهرة، مشرفاً وعضوا، بالرسالة بإعتبارها تناولت موضوعا في غاية الأهمية وهي صدام الحضارات وتداعياته على الأمة العربية والاسلامية، كما حدث في حربي العراق وافغانستان، وطبق الباحث نظرية صدام الحضارات على حالة السودان (قضية دارفور) وكيف تم تدوير هذه القضية محليا وعربيا ودوليا، وميزة الرسالة انها تناولت قضايا ساخنة وحساسة على الساحة الدولية، واثنث اللجنة على جهد الباحث الذي بذله وخاصة وان عدد الرسائل في مثل هذه القضايا قليلة، وخاصة التي بحثت في قضية دارفور كدراسة بحثية منهجية، وفي الأخير هنأت اللجنة الحضور واليمن بباحث كحسان غلاب. وحضر مناقشة الرسالة جمع غفير من زملاء الباحث فهو يتمتع بأخلاقه العالية وسمعته الطيبة بين زملاءه اليمنيين.

الجدير بالذكر ان الأستاذ الدكتور/ أحمد ثابت، المشرف الرئيسي على رسالة الطالب انتقل إلى جوار ربه بعد تشكيل لجنة الحكم على الرسالة، رحمة الله علية، وجزاه الله خير الجزاء لما قدمه في حياته من العلم والعلوم لطلابه والبشرية، وألهم الله ذويه الصبر والسلوان، وان لله وان إليه راجعون.

اكثر خبر قراءة طلابنا