رئيس سابق للأمن القومي الإسرائيلي: في طريقنا إلى كارثة كبرى

الأحد 20 فبراير-شباط 2022 الساعة 10 صباحاً / مأرب برس-وكالات
عدد القراءات 3024

 

 قال الرئيس السابق للأمن القومي الإسرائيلي يعقوب ناجل، اليوم الأحد، إن بلاده في طريقها إلى كارثة كبرى.

نقلت إذاعة الجيش الإسرائيلي، صباح اليوم الأحد، عن البروفيسور ناجل، الذي عمل رئيسا للأمن القومي الإسرائيلي، بأن بلاده في طريقها إلى كارثة كاملة مع الطاقم الأمريكي الخاص بمباحثات فيينا، الخاصة بالاتفاق النووي الإيراني، بدعوى أن الإدارة الأمريكية في عجلة من أمرها للاستسلام للإيرانيين، على حد قوله.

وأضاف يعقوب ناجل تعليقا على قرب التوقيع على اتفاق مع إيران في فيينا، أن الإدارة الأمريكية الحالية مختلفة عن سابقتها، فهي تريد الاستسلام للإيرانيين، وترغب في توقيع اتفاق بشكل عاجل، مضيفا أن هذا الاتفاق سيسمح لإيران بالسعي وبوضوح إلى امتلاك أسلحة نووية، الأمر الذي وصفه بالشيء الأخطر مما لو لم يكن هناك اتفاق، من الأساس.

وكثيرا ما يشير يعقوب ناجل إلى أن أعضاء الإدارة الأمريكية الحالية مغرمون بالاتفاق النووي الإيراني، الذي تم توقيعه في عام 2015، بدعوى أن العديد من المسؤولين الحاليين في هذه الإدارة كانوا وراء هذا الاتفاق، بمن فيهم نائب وزير الخارجية الحالي، ويندي شيرمان.

سفير إثيوبيا ومندوب مفوضية اللاجئين في إسرائيل يبحثان سبل التعاون الممكنة سفير إثيوبيا ومندوب مفوضية اللاجئين في إسرائيل يبحثان سبل التعاون الممكنة مقترحات من وشهدت فيينا عدة جولات من المفاوضات الرامية لإحياء الاتفاق النووي الإيراني، الموقع عام 2015، والذي انهار بعد انسحاب الولايات المتحدة منه من جانب واحد عام 2018. إسرائيل إيران