آخر الاخبار

توثيق ٨٦ انتهاكا بحق الصحفيين في اليمن خلال عام واحد تدشين بدء تنفيذ مشروع طريق ”هيجة العبد“ بتمويل سعودي الأمم المتحدة تحتاج 7 ملايين دولار لإجلاء 6750 إثيوبياً من اليمن وصفها بـ”الأحادية“.. ”الانتقالي الجنوبي“ يرفض قرارات المجلس الرئاسي الأخيرة و”الزبيدي“ يوجه مليشياته بـ”برفع اليقظة“ جدري القردة يصل دولة عربية ثانية قادماً من غرب أفريقيا الحوثي يصعد من خروقاته للهدنة.. 63 خرقاً وعملية هجومية واسعة في تعز مع بدء تشغيل الرحلات من صنعاء.. مليشيات الحوثي توجه بمنع قيادات انقلابية بارزة ورجال أعمال من السفر خشية هروبها تنسيق السياسة النقدية وتمويل رواتب الخدمة المدنية أهم ما تم بحثه.. ”غروندبرغ“ يختتم المشاورات الاقتصادية اليمنية مع المعنيين الدوليين ومكتبه يروي التفاصيل جامعة إقليم سبأ بمحافظة مأرب تنظم المؤتمر العلمي الأول.. أربعون بحثا علميا للنهوض بالتعليم في اليمن السعودية تعلن عن تحقيق تقدم في محادثاتها مع إيران

رئيس مجلس السيارة في السوداني يطلق 4محاور لحل الأزمة في السوداني

الإثنين 14 فبراير-شباط 2022 الساعة 09 صباحاً / مأرب برس-وكالات
عدد القراءات 1579

 

 

أطلق رئيس مجلس السيادة في السودان عبد الفتاح البرهان رؤيةً لحل الأزمة السياسية في السودان تتضمن إطلاق حوار شامل وتشكيل حكومة كفاءات وإجراء الانتخابات.

وقدم عبد الفتاح البرهان رؤية المجلس لحل الأزمة الراهنة في البلاد خلال لقاء جمعه برئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي موسى فكي.

وحسب مصادر سودانية تتمثل المبادرة بأربعة محاور أساسية، تبدأ بإطلاق حوار شامل مع جميع القوى باستثناء حزب المؤتمر الوطني، وتشكيل حكومة كفاءات وطنية لقيادة الفترة الانتقالية، كما تتضمن إدخال تعديلات على الوثيقة الدستورية لتواكب المتغيرات السياسية، وأخيراً التأكيد على قيام انتخابات نزيهة في نهاية الفترة الانتقالية.

وكان البرهان قال، في حوار مع التلفزيون السوداني، في وقت سابق إنه "لا يوجد حتى الآن توافق بين القوى السياسية.. ونحن لن نختلف مع القوى المدنية إذا توافقت.. إذا حدث توافق اليوم سنسلمهم السلطة".

وأبدى رئيس المجلس السيادي التزامه بإجراء الانتخابات منتصف العام المقبل، مضيفا "لا أفضل تمديد الفترة الانتقالية".

وقال البرهان إن الجيش السوداني ملتزم بإجراء انتخابات منتصف 2023 ولا يفضل تمديد الفترة الانتقالية، مشيرا إلى أن أي انتهاك من جانب قوات الأمن سيخضع للتحقيق وهناك شكوك في ضلوع أطراف أخرى في قتل المحتجين.

وقال رئيس مجلس السيادة السوداني إنه إذا جرت انتخابات أو توافق وطني فإن الجيش سيترك الساحة السياسية