دموع نجم مصري تشعل الإنترنت.. وتبكي الملايين

الإثنين 07 فبراير-شباط 2022 الساعة 11 صباحاً / مأرب برس-سكاي نيوز عربية
عدد القراءات 5700

 

 

دموع تريزيغيه تتصدر السوشيال ميديا حالة من الحزن خيمت على لاعبي المنتخب المصري، بعد خسارة نهائي كأس الأمم الإفريقية بركلات الترجيح أمام نظيره السنغالي، في المباراة التي جمعت بينهما، مساء الأحد، إلا أن دموع محمود تريزيغيه، تصدرت حديث رواد السوشيال ميديا رغم بكاء عدد كبير من اللاعبين، إلا أن دموعه خطفت الأنظار. ولم تكن دموع تريزيغيه فقط التي أحزنت رواد السوشيال ميديا، بل إشارته بأصابع يديه وهمهمته لزميله عمرو السولية، التي تكاد تكون مفهومة لجميع مشجعي كرة القدم دون الحاجة إلى سماعها.

وسرعان ما تعاطف رواد السوشيال ميديا على مختلف المنصات، خاصة "تويتر"، مع مقطع الفيديو المتداول للاعب محمود تريزيغيه، والذي يظهر لحظات بكاء اللاعب بعد المباراة، وإشارته بخسارة النهائي الثاني لبطولة إفريقيا.

من جانبه، وجه الإعلامي المصري أحمد شوبير رسالة للاعب المنتخب المصري محمود تريزيجيه عقب خسارة منتخب مصر لقب كأس الأمم الإفريقية. وكتب شوبير عبر حسابه بموقع تويتر: "دموعك غالية يا تريزيغيه.. إن شاء الله التعويض في مارس بالتأهل للمونديال".

 كما وجه وزير الشباب والرياضة المصري أشرف صبحي رسالة هامة إلى لاعبي منتخب مصر الأول لكرة القدم بعد خسارة نهائي كأس أمم أفريقيا. وقال أشرف صبحي للاعبين في غرفة الملابس بعد المباراة: "بطولة وانتهت، أمامنا مباراتين (تصفيات كأس العالم) ولا يمكن أن نترك حقنا. أكرر، لن نترك حقنا. الأمر لم ينته، وإن شاء الله سنكون أقوى".

وأضاف: "من البداية كنا نريد إظهار أفضل ما لدينا فقط، ومع ذلك خضنا 3 نهائيات أمام كوت ديفوار والمغرب والكاميرون. لا أحد قدم نفس الأداء وهذا الطريق الصعب غيركم".

وتابع: "ما حدث لن يكسرنا.. سنحزن، لكن سنقوم ونعود أقوى. أمامنا تصفيات كأس العالم، والآن نحن نمتلك منتخب نفتخر به".

ويلتقي منتخب مصر مع السنغال مجددا في منتصف شهر مارس المقبل، في مباراتين ذهابا وإيابا بالمرحلة الأخيرة من تصفيات قارة إفريقيا لكأس العالم 2022.