آخر الاخبار

الحوثي يصعد من خروقاته للهدنة.. 63 خرقاً وعملية هجومية واسعة في تعز مع بدء تشغيل الرحلات من صنعاء.. مليشيات الحوثي توجه بمنع قيادات انقلابية بارزة ورجال أعمال من السفر خشية هروبها تنسيق السياسة النقدية وتمويل رواتب الخدمة المدنية أهم ما تم بحثه.. ”غروندبرغ“ يختتم المشاورات الاقتصادية اليمنية مع المعنيين الدوليين ومكتبه يروي التفاصيل جامعة إقليم سبأ بمحافظة مأرب تنظم المؤتمر العلمي الأول.. أربعون بحثا علميا للنهوض بالتعليم في اليمن السعودية تعلن عن تحقيق تقدم في محادثاتها مع إيران مارب تناقش مع الصحة العالمية وضع قطاع الصحة بالمحافظة وتحدياتها ”الأوقاف اليمنية“ تكشف أسباب زيادة أسعار الحج هذا العام مصير الريال اليمني أمام الدولار الأمريكي والريال السعودي في تداولات اليوم الأرصاد اليمنية تتوقع هطول أمطار على 5 محافظات وموجة غبار واسعة في عدة مناطق ”القاعدة“ يعدم أحد أفراده بتهمة المشاركة في قتل قيادي بارز بالتنظيم

ترامب يرعب خصومة ويعلن عن أكبر احتجاجات على الإطلاق ولم تشهدها أمريكا من قبل

الإثنين 31 يناير-كانون الثاني 2022 الساعة 11 صباحاً / مأرب برس-وكالات
عدد القراءات 3056

 

 دعا الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب، إلى تنظيم أكبر احتجاجات على مستوى البلاد إذا قام المدعون العامون الذين يحققون معه "بفعل أي شيء غير قانوني".

جاء ذلك في كلمة له خلال تجمع حاشد في مدينة كونروي بولاية تكساس، في الخطاب ، بدا أنه ربط التحقيقات بادعائه الذي لا أساس له بتزوير انتخابات الرئاسة الأمريكية عام 2020، مما أدى إلى أعمال الشغب في الكابيتول (مبنى الكونغرس) في 6 يناير/كانون الأول 2021، بحسب موقع "إنسايدر" الأمريكي.

وقال ترامب "إذا فعل هؤلاء المدعون المتطرفون والعنصريون أي شيء خاطئ أو غير قانوني، آمل أن يكون لدينا في هذا البلد أكبر احتجاج شهدناه في واشنطن العاصمة ونيويورك وأتلانتا وأماكن أخرى من أجل بلدنا وانتخاباتنا".

ومنذ مغادرته منصبه، واجه ترامب سلسلة من التحقيقات في أفعاله كرئيس وأعماله الخاصة.

 وتقوم لجنة مختارة في مجلس النواب الأمريكي بالتحقيق في حادث اقتحام الكابيتول وتدرس تصرفات ترامب في ذلك اليوم وما إذا كان هو أو حلفاؤه قد ارتكبوا أي جرائم.

كذلك فإن، المعاملات المالية لمنظمة ترامب هي أيضا موضوع تحقيقات استمرت سنوات من المدعي العام في نيويورك ومكتب المدعي العام في مانهاتن.

وفقا للمدعي العام لنيويورك، ليتيتيا جيمس، فإن مكتبها كشف حتى الآن عن "أدلة مهمة" على استخدام منظمة ترامب تقييمات احتيالية ومضللة للأصول في عدة عقارات، بغية الحصول على مجموعة من المزايا الاقتصادية، صمنها قروض وتغطية تأمينية وخصومات ضريبية.

وقال ترامب لمناصريه في كونروي: "لسنوات عديدة، كانوا يلاحقون شركتي، مستخدمين كل خدعة في الكتاب في محاولة حرفيا، إذا استطاعوا، للزج بي في السجن