آخر الاخبار

شاهد فيديو الدفاع الإماراتية تستهدف منصة لإطلاق الصواريخ الباليستية في اليمن بطائرة F15 عاجل.. شاهد الفيديو الدفاع الإماراتية تعلن عن إعتراض صاروخين باليستيين أطلقهما الحوثي التحالف : تدمير صاروخ باليستي حوثي اطلق تجاه ظهران الجنوب.. وتدمير منصة إطلاق للصواريخ في الجوف ما النتائج المحتملة لتصنيف الحوثيين على لوائح الإرهاب الدولي؟ .. العرشي : تصنيفها يستدعي تدخلاً دولياً عسكرياً لهزيمتها أمريكا .. مقتل 4 أشخاص وإصابة آخر بإطلاق نار في لوس انجلوس اليمن .. ألغام الحوثي تحصد أروح اليمنيين، مقتل وإصابة 6 مدنيين بينهم أطفال نسور قرطاج يتأهلون على حساب منتخب نيجريا الى دور الثمانية بهدف المسيكيني " النمس " مأرب برس ينشر جنسيات ضحايا الاستهداف الحوثي لـ احد المسارحة بجيزان .. فيديو و صور اليمن .. تقرير مفصل عن أخر مستجدات جبهات القتال في مأرب وشبوة وتعز .. فيديو بالفيديو والصور مأرب برس ينشر أضرار الإعتداء الحوثي على جيزان.. وصفه التحالف بالوحشي

الصحفي عبدالخالق عمران يرثي والده بقصيدة حزينة تم تهريبها من غياهب سجون الحوثي

الإثنين 10 يناير-كانون الثاني 2022 الساعة 07 مساءً / مارب برس - غرفة الاخبار
عدد القراءات 1380
  

رثى المختطف منذ ست سنوات لدى مليشيا الحوثيين، الصحفي "عبدالخالق عمران"، والده الشيخ أحمد عبده عمران والذي وافته المنية يوم 30 ديسمبر بقصيدة كلها ألم وحنين.

وكان والد الصحفي عمران توفي بعد سنوات من الانتظار والألم والمحاولات اليآسة للاجتماع مع نجله المختطف والمخفي لدى مليشيا الحوثيين منذ بداية عام 2015م.

وتداول صحفيون ونشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي اليوم الاحد، صورة قصاصة ورقية تحتوي قصيدة رثاء كتبها الصحفي عبدالخالق عمران في وفاة والده، وتم تهريبها من سجون الحوثيين عبر أحد المختطفين المحررين مؤخراً.

وقال الصحفي المحرر "عصام أبو الغيث" إن "المختطف المحرر الذي تمكن من تهريب القصاصة الورقية، تحدث عن وضع صحفي ونفسي سيئ يعيشه الزملاء الصحفيين خاصة وكل المختطفين في سجون مليشيا الحوثي".

وأضاف في منشور على حسابه بالفيسبوك "نقل إلينا المختطف المحرر "جزءا من معاناة ألم الفراق التي يعيشها عبدالخالق ورفاقه داخل السجن".

وشدد "على ضرورة الضغط للإفراج عن الزملاء الصحفيين المختطفين بشكل عاجل، كونهم اكثر من يستهدف بالتعذيب من قبل الحوثيين داخل السجون".

وتداول النشطاء والمدونون القصاصة الورقية التي تحتوي قصيدة رثاء الزميل عمران في وفاة والده، مطالبين بتحرك حكومي وأممي ودولي لإنهاء معاناة الآلاف من المختطفين والمخفيين في سجون مليشيا الحوثي، وعلى رأسهم الصحفيين المختطفين ومنهم عمران ورفاقه الذين اصدرت المليشيا بحقهم احكاماً غير قانونية بالإعدام.

موقع مأرب برس يعيد نشر نص وصورة قصيدة رثاء الزميل عبدالخالق عمران:-

القلب يحزن والدموع تسيل    والروح من الم الفراق عليل

بكت السماء له وكل نجومها     طفئت فما زان الفضاء قنديل

والارض ناحت بالخشوع لفقده    ويزيدها فوق الصراخ عويل

والطود من بعد المنيه قد هوى   عهنا كأنك بالكثيب مهيل

وانا اقلب ناظري في إثركم   فأرتد نحوي حاسر وكليل

ماكنت أعرف أن فقدك يأبي   خطب بأحشاء النفوس جليل

وأراني حقا لم يزرني قبله   أمر يزعزع خاطري وثقيل

يأيها الكون العظيم أما ترى   قمرا يشيع حفه جبريل

نوراً مشى بين الرجال بهيبة   والناس تحمل نورها وتميل

وتسير تحثو كي تواريه الثرى    لا تبتغي غير القبور سبيل

وترى الخليل وبعد حلو وفائه  يودعه بين الطاويات خليل

ماذا دهى والناس تدفن ضوئها   وعليه من نقع التراب تهيل

دلت عليه شواهد في خيره   والخير في وجه العظيم دليل

حكمة بن عمران فيه تجدست  وتتوجت في رأسه إكليل

وتبينت رشدا فصارت بلغة   لا يقبلن وضوحها التأويل

شيخ الشيوخ لآل عمران الذي   من نسل تبع للكرام سليل

ياعبقريا في الرجال وصاله    بين الشيوخ مناظرا ومثيل

وأعم أرجاء البلاد سلامه     وتبتلت في عهده تبتيل

لو خيرت أرض السعيدة أمرها    لم ترض غيرك في الأنام بديل

يانفس مثل الأنبياء وروحها   فاحت وطيب روحها التهليل

قد قدستك من السماء صحائف    والوحي والقرآن والتنزيل