بعد وفاة والد أحد الصحفيين المختطفين.. الحكومة تجدد مطالبتها بالضغط على الحوثيين لاطلاق سراح جميع المختطفين

السبت 01 يناير-كانون الثاني 2022 الساعة 02 مساءً / مأرب برس-متابعات
عدد القراءات 901

جددت الحكومة اليمنية، السبت، دعوة المبعوث الأممي والمجتمع الدولي، العمل على تذليل الصعوبات والضغط على مليشيا الحوثي لإطلاق سراح المختطفين بمافيهم الصحفيين وسجناء الرأي.

جاء ذلك في بيان لهادي هيج رئيس مؤسسة الأسرى والمحتجزين التابعة للحكومة، نشره على تويتر، عزى خلاله المختطف الصحفي عبدالخالق عمران في وفاة والده، الذي توفي كمدا من الحزن عليه.

ودعا هيج المبعوث إلى "تحمل مسؤوليته بجدية في إخراج الصحفيين وسجناء الرأي حتى لا يكون شريكا بتقصيره في بقائهم وراء القضبان دون وجه حق".

وقال: "إن اتخاذ المخطوفين والمحتجزين والمخفيين قصرا دروعا بشرية جريمة يعاقب عليها القانون ولا تسقط بالتقادم".

وأهاب هيج بمجلس الأمن والمجتمع الدولي في تحمل مسؤوليته باتخاذ موقف جاد وحازم في دفع هذه الجريمة النكراء التي تعاقب عليها كل القوانين ولا يسقطها التقادم.

والخميس، توفي الشيخ أحمد عبده عمران، والد الصحفي عبد الخالق عمران، المعتقل في سجون ميليشيات الحوثي منذ أكثر من ست سنوات، ولم تسمح للأخير بإلقاء النظرة الأخيرة على جثمانه والده.

اكثر خبر قراءة أخبار اليمن