وفاة فنانة سعودية شهيرة خارج المملكة

الإثنين 27 ديسمبر-كانون الأول 2021 الساعة 06 مساءً / مأرب برس - غرفة الاخبار
عدد القراءات 1500

 

أعلن مغردون سعوديون عبر موقع تويتر عن وفاة الفنانة السعودية، أريج عبدالله محمد، في العاصمة المصرية، القاهرة، دون ذكر أي تفاصيل حول سبب الوفاة.

وأعرب المغردون عن حزنهم الشديد لرحيل أريج عبدالله، ابنة الملحن الراحل عبدالله محمد، والتي أعادت إحياء نبض أبيها في الأغنية السعودية، وسعت لإيصال الفن والتراث السعودي للجمهور العربي.

وقدّم العديد من الإعلاميين التعازي بوفاة أريج؛ إذ كتب محمد الدغريري: ”تعازينا للزميل الإعلامي المخضرم الأستاذ ‎علي فقندش في وفاة الفنانة أريج عبدالله محمد فقد كان لها بمثابة الأب والمعلم“.

وقال الفنان والملحن عبد العزيز شرف، ”فجيعة وصدمة إنا لله وإنا اليه راجعون اسأل الله لها الرحمة والمغفرة والثبات عند السؤال“، وقال الإعلامي وحيد جميل: ”إنا لله وإنا إليه راجعون. انتقلت إلى رحمة الله صباح اليوم في القاهرة الفنانة السعودية أريج عبدالله ابنة الملحن الراحل عبد الله محمد، رحمها الله.

وتداول مغردون آخرون مقطع فيديو يوثق آخر ظهور للراحلة أريج، مشيرين إلى أنها بثته قبل نحو أسبوع من وفاتها، وكانت تهنئ محبيها ومتابعيها عبر السوشال ميديا بقدوم العام الجديد، وتطالبهم بالتعليقات والدعاء لها بنجاح أغنيتها المقبلة، وقد ظهرت بكامل صحتها.

إلى ذلك، قالت وسائل إعلام مصرية، إن الخادمة عثرت على أريج متوفاة على سريرها، ونقلت عن مصادر قضائية قولها إنه لا شبهة جنائية في الوفاة؛ إذ تبين عدم وجود إصابات لدى معاينة جثمانها.

وكانت أريج، تحدثت في وقت سابق عن موهبة الغناء لديها، قائلة ”إنّ موهبة الغناء موجودة ولم أستطع مقاومتها.. أول إطلالة لي كانت في القنصلية الفرنسية في جدة، وبعدها كانت بتسجيل أغنية منفردة باسم (مساء الحب)“.

وأكدت الراحلة في تصريحات لصحف سعودية في أوقات سابقة، أنّ الغناء ليس مجرد هواية، بل حياة، وأنّ لديها أهدافا كثيرة تسعى لتحقيقها، أهمها إيصال الفن والتراث للجمهور العربي؛ لأن لدينا إرثا فنيا لا بد من إظهاره للعالم.

وأبدت أريج التفاؤل في المسارات الجديدة للفنون في السعودية، منها الأصوات النسائية؛ إذ ترى أنّها قادرة على اعتلاء المسارح الكبرى في ظل هذا الوهج الثّقافي السّريع في بلادها.

يذكر أن عبد الله محمد هو مطرب وملحن سعودي، من أشهر أغانيه ”أسمر عبر – لنا الله“، ويعتبر من رموز الأغنية السعودية، وهو من أوائل الفنانين الذين غنّوا على المسارح الشهيرة في خارج البلاد في حينها.