المليشيات الحوثية تستهدف إثنين من مراسلي قناة يمن شباب بمحافظة مأرب

الجمعة 24 ديسمبر-كانون الأول 2021 الساعة 07 مساءً / مأرب برس - غرفة الاخبار
عدد القراءات 1463

 

أدانت قناة "يمن شباب"، استهداف مليشيا الحوثي لاثنين من مراسليها، اليوم الخميس، خلال تغطيتهما للمعارك، جنوب محافظة مأرب, واصفة هذا العمل بالإجرامي، المتنافي مع القيم الإنسانية، وحرية الصحافة.

وأصيب "ماجد عياش، ومحمد عبد الكريم أحمد غازي، مراسلا قناة يمن شباب، بشظايا في أنحاء متفرقة من جسديهما جراء انفجار قذيفة أطلقها الحوثيون جنوب مأرب.

وفي بلاغ صحفي للقناة، أدانت يمن شباب هذا الاستهداف الذي تمارسه مليشيا الحوثي الارهابية ضد مراسليها وطواقمها والصحفيين.

وأكدت قناة يمن شباب "أن ممارسات المليشيا لهذه الأساليب القذرة يراد من خلالها التغطية على جرائم المليشيا والتعتيم على نقل الحقيقة".

وجددت تأكيدها أن هذا "الإستهداف الممنهج لن يثني القناة وطاقمها عن ممارسة العمل الصحفي"، داعية "الجميع إلى إدانة هذا العمل الإجرامي والذي يتنافى مع مبادئ الدين والقيم والمبادئ الإنسانية وحرية الصحافة".

ودعت القناة، "نقابة الصحفيين واتحاد الصحفيين العرب والاتحاد الدولي للصحفيين، وكافة المتظمات الحقوقية المحلية والدولية، الوقوف ‏إلى جانب الصحفيين اليمنيين الذين يتعرضون لأبشع أنواع الانتهاكات والاستهداف المستمر ‏من قبل مليشيا الحوثي، المصنفة كثاني أسوأ مليشيا في العالم بعد تنظيم داعش الإرهابي في ‏استهداف الصحافة والصحفيين".‏

وأشارت القناة إلى أن "هذه ليست الحادثة الأولى التي تستهدف فيها هذه الميليشيات مراسليها في الجبهات، فقد تعرض مراسلينا لحوادث مشابهة في السابق في تعز ومأرب والضالع وحجة والجوف وصعدة".

ونوهت إلى أن الميليشيات نفسها ما زالت تحتل مكتب القناة الرئيسي في بصنعاء منذ اقتحمته وصادرت كل الاجهزة والمعدات في مارس 2015.