انعكاسات ايجابية لتحسن قيمة العملة وانفراجة اقتصادية وشيكة خلال أيام

الأربعاء 22 ديسمبر-كانون الأول 2021 الساعة 02 مساءً / مأرب برس-متابعات
عدد القراءات 2271

دعت الحكومة اليمنية، التجار في مناطق سيطرتها الى التجاوب مع المتغيرات في اسعار الصرف وخفض اسعار السلع والمواد الاستهلاكية.

وقل محمد الأشول‏ وهو وزير الصناعة والتجارة ان الأيام القادمة ستشهد انفراجة وشيكة في الوضع الاقتصادي بالمحافظات المحررة، داعيا التجار إلى تخفيض الأسعار.

وتحسنت قيمة العملة اليمنية بشكل كبير خلال الايام الماضية، حيث تراجع الدولار الى اقل من 900 ريال بعد ان كان قد قفز الى 1700 ريال وهو رقم قياسي غير مسبوق في تاريخ العملة.

وبدأ تحسن العملة بعد تغيير قيادة البنك المركزي بقرارات جمهورية اصدرها الرئيس هادي ، ثم وعود دولية بدعم الاقتصاد اليمني، ومؤخرا تلقي الحكومة اليمنية وعدا من السعودية بوديعة مالية جديدة.

وبدأت بعض المحافظات في تطبيق اجراءات لخفض الاسعار تماشيا مع تحسن اسعار الصرف.

في المهرة نفذ مكتب الصناعة والتجارة نزولات ميدانية لإلزام المحلات التجارية بتخفيض الأسعار حسب المتغيرات في سعر الصرف.

وفي تعز باشرت لجنة ضبط الاسعار والمخزون السلعي بمحافظة تعز النزول الميداني لالزام الشركات والتجار والموردين بتخفيض الاسعار وضبط المخالفين وإحالتهم للمسألة القانونية .

وقالت لجنة ضبط الأسعار، إنها باشرت النزول الميداني لإلزام الشركات والتجار والموردين بتخفيض الأسعار بموجب توجيهات محافظ المحافظة نبيل شمسان.

وأكدت اللجنة، أنها وجهت الشركات والموردين وتجار الجملة والتجزئة وأصحاب المخابز والمطاعم والبوفيات بسرعة تخفيض الأسعار بموجب انخفاض سعر الصرف والتحسن الكبير للعملة وانعكاس ذلك على خفض جميع أسعار المواد الغذائية والاستهلاكية والخدمات في جميع المحلات التجارية بالمحافظة.

بدورها تستعد شركة النفط اليمنية لإعداد مقترح بتعديل أسعار المشتقات النفطية بما يواكب أسعار الصرف المنخفضة.

واعلنت شركة النفط بساحل حضرموت خفض أسعار مادتي البترول والديزل، اعتباراً من اليوم الأربعاء.

اكثر خبر قراءة أخبار اليمن