معلومات جديدة حول الطريقة التي غادر بها المدعو حسن ايرلو من صنعاء والى أين توجه ولماذا وافقت الرياض؟

الأحد 19 ديسمبر-كانون الأول 2021 الساعة 02 مساءً / مأرب برس-وكالات
عدد القراءات 8291

قال مسؤول سعودي رفيع المستوى أنّ القيادي في الحرس الثوري الإيران، حسن إيرلو، غادر صنعاء، أمس السبت، على متن طائرة عراقية سَمح لها السعوديون بإجلائه.

وذكر المسؤول لوكالة "فرانس برس" إنّ موافقة الرياض على السماح برحيله صدرت بعد وساطة عراقية - عمانية.

وكان مصدر ملاحي افاد بأن القيادي في الحرس الثوري الإيراني، سفير طهران لدى مليشيا الحوثي (حسن إيرلو)، غادر صنعاء امس السبت بطائرة إخلاء طبي.

ونقلت وكالة "الأناضول"، عن مصدر في مطار صنعاء، أن إيرلو غادر المطار عبر طائرة إخلاء طبي عراقية.

وأضاف أنه سيتم نقل السفير الإيراني إلى مدينة البصرة العراقية، دون تفاصيل عن وضعه الصحي أو معلومات أخرى.

الى ذلك، قال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، خطيب زادة، إن بلاده نقلت حسن إيرلو من صنعاء بسبب إصابته بفيروس "كورونا".

وأشار إلى أن طهران قامت بإجراء اتصالات ومشاورات مع بعض دول المنطقة، في إشارة الى السعودية، من أجل السماح بنقل إيرلو إلى خارج اليمن للعلاج.

بدوره، كشف المتحدث الرسمي لمليشيا الحوثي، محمد عبد السلام، أنّ عملية إجلاء حسن إيرلو من صنعاء كانت نتيجة تفاهم بين إيران والسعودية عبر وسطاء عراقيين.

وفي وقت سابق، أفادت صحيفة "وول ستريت جورنال" الأمريكية الجمعة، بأن قادة الحوثيين أبلغوا السعودية أن حسن إيرلو بحاجة إلى مغادرة صنعاء للحصول على علاج طبي أفضل بعد إصابته بفيروس "كورونا".

ونقلت الصحيفة، عن مسؤولين إقليميين قولهم، إن إيرلو لا يمكنه المغادرة إلا على متن طائرة من سلطنة عُمان أو العراق، ولن يُسمح له بالمغادرة إلا إذا أطلق الحوثيون سراح بعض الرهائن السعوديين.

وبطريقة غامضة، وصل إيرلو إلى صنعاء في شهر أكتوبر من العام الماضي، بعد تعيينه سفيرا لإيران لدى مليشيا الحوثي.