جماعة الحوثي تعترف بمصرع 4000 عنصراً من محافظة ذمار خلال عام و”مأرب“ تلتهم 14000 عنصراً في 6 أشهر

السبت 18 ديسمبر-كانون الأول 2021 الساعة 11 مساءً / مأرب برس ـ غرفة الاخبار
عدد القراءات 2143

اعترفت ميليشيا الحوثي في محافظة ذمار بمقتل نحو أربعة آلاف من عناصرها في المعارك ضد القوات الحكومية، خلال العام الجاري.

جاء ذلك في تغريدة لمشرف الميليشيا بالمحافظة، فاضل الشرقي المكنى "أبو عقيل"، نشرها على حسابه بموقع تويتر، يوم السبت، تعليقاً على صور احتفال الميليشيا بما تسميه "يوم الشهيد" في جامعة ذمار.

وقال "الشرقي" في تغريدته: "نحن في هذا اليوم العظيم نحتفل فرحا وابتهاجا بذكرى 9 ألف شهيد من أبناء هذه المحافظة" وأضاف مفاخراً: "‏عطاء الشهادة لا ينضب ومواكب الإباء لا تتوقف في محافظة ‎ذمار الصامدة".

وزاد الرقم بنحو أربعة آلاف قتيل عن آخر إعلان مطلع العام الجاري، حين أعلن القيادي الحوثي محمد البخيتي والمعين من قبل الميليشيا محافظاً للمحافظة مقتل 5,390 عنصراً في صفوف الميليشيا من أبناء المحافظة.

وجاءت تصريحات البخيتي التي نشرت في مقطع فيديو، أثناء تنقلاته بين قبائل المحافظة لحشد المزيد من المقاتلين في صفوف الميليشيا بهدف إسقاط محافظة مارب والتي ما تزال عصية حتى اللحظة، وتخوض فيها القوات الحكومية معارك عنيفة ضد الحوثيين منذ نحو عامين.

وغالباً ما تلجأ ميليشيا الحوثي لإخفاء الأرقام الحقيقية لعدد قتلاها، غير أن تصريحات نقلتها وكالة "فرانس برس" الشهر الماضي، عن "مسؤولان في وزارة دفاع الحوثيين"، أكدت أن نحو "14700 متمردا (حوثياً) قتلوا في معارك منطقة مأرب منذ حزيران/يونيو".

 
اكثر خبر قراءة أخبار اليمن