تفاصيل نتائج الموجهات والضربات الجوية في جبهات مأرب والجوف وصعدة خلال الساعات الماضية بالأرقام

الأربعاء 15 ديسمبر-كانون الأول 2021 الساعة 08 صباحاً / مأرب برس-غرفة الأخبار
عدد القراءات 1640

 

فيما يواصل الجيش الوطني والمقاومة الشعبية التصدي للهجمات الحوثية في جبهات مأرب والجوف وصعدة، أعلن تحالف دعم الشرعية في اليمن أمس الثلاثاء استمرار عملياته المساندة التي كبدت الميليشيات خسائر بشرية ومادية كبيرة.

ويأتي ذلك بالتزامن مع تصريحات مسؤولين في الحكومة الشرعية ذكرت أن أكثر من 30 في المائة من قتلى الجماعة الحوثية في مأرب هم من صغار السن تحت 18 عاماً.

وأفاد تحالف دعم الشرعية أمس الثلاثاء بأنه اعترض 4 مسيرات حوثية ودمرها في الأجواء اليمنية، وذلك بعد ساعات من اعتراض دفاعاته الجوية صاروخاً باليستياً حاولت الميليشيات أن تستهدف به خميس مشيط جنوب السعودية. وفي إطار الإسناد الجوي الذي يقدمه التحالف لقوات الجيش اليمني في سياق الدعم وحماية المدنيين، أعلن التحالف أيضاً عن تنفيذ 31 عملية استهداف ضد الميليشيا في مأرب والجوف خلال24 ساعة.

وأوضحت وكالة الأنباء السعودية (واس) أن الاستهدافات دمرت 20 آلية عسكرية، وقضت على أكثر من 210 عناصر من الحوثيين بينهم قياديون. وفي سياق دعم القوات اليمنية في الساحل الغربي، خارج مناطق المنصوص عنها في اتفاق استوكهولم، أعلن تحالف دعم الشرعية تنفيذ عملية استهداف واحدة لدعم قوات الساحل وحماية المدنيين، موضحاً أن العملية استهدفت آلية عسكرية.

وكان تحالف دعم الشرعية قد أفاد الاثنين الماضي عن تنفيذ 28 استهدافاً ضد ميليشيا الحوثيين في مأرب والجوف خلال24 ساعة، وأكد أن الاستهدافات التي نفذها دمرت 14 آلية عسكرية وأوقعت خسائر بشرية في صفوف الحوثيين تجاوزت 140 عنصراً إرهابياً، إلى جانب إعلانه تنفيذ استهداف واحد في الساحل الغربي لدعم قوات الساحل وحماية المدنيين، حيث استهدفت هذه العملية آلية عسكرية لميليشيا الحوثي.

في غضون ذلك، ذكرت مصادر ميدانية أن قوات الجيش والمقاومة الشعبية استطاعت صد هجمات جديدة للميليشيات الحوثية، واستعادت مواقع عدة في المنطقة الجنوبية الشرقية لمأرب، حيث تحاول الميليشيات السيطرة على جبل البلق الشرقي.

وفي محافظة صعدة (شمال)، تمكنت قوات الجيش الوطني من إفشال محاولة تسلل لميليشيا الحوثي الانقلابية المدعومة إيرانياً إلى مواقع الجيش في وادي عار بمديرية الصفراء في محافظة صعدة.

ونقلت وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) عن مصدر عسكري قوله: «إن مدفعية الجيش الوطني استهدفت تجمعات للميليشيا وتعزيزاتها، أسفرت عن قتل وجرح عدد من عناصر الميليشيا التي حاولت التسلل، فيما لاذ البقية بالفرار».

وتزامنت هذه التطورات مع تحذيرات الحكومة اليمنية من استمرار الميليشيات الحوثية في استدراج الأطفال وإرسالهم إلى جبهات القتال في مأرب، لاستخدامهم دروعاً بشرية، بحسب ما ورد في تغريدات لوزير الإعلام معمر الإرياني

اكثر خبر قراءة أخبار اليمن