تنسيق مشترك بين المليشيات الحوثية والقاعدة ومصادر تكشف التفاصيل

الثلاثاء 14 ديسمبر-كانون الأول 2021 الساعة 11 صباحاً / مأرب برس-غرفة الأخبار
عدد القراءات 1210

 

أفصحت مصادر موثوقة في صنعاء عن تزايد التنسيق بين «القاعدة» ومليشيا الحوثي في الآونة الأخيرة.

وقالت المصادر لـ«عكاظ» إن الانقلاب منح عددا من قيادات «القاعدة» في البيضاء رتبا عسكرية عالية وأبرم اتفاقا يقضي بمشاركتهم في العمليات العسكرية في مأرب والساحل الغربي.

وكشفت عن اجتماع عقد الأسبوع الماضي في صنعاء بين قيادات القاعدة المتمركزة في البيضاء والقياديين الحوثيين عارف مجلي ومحمد علي الحوثي، واتفق خلاله على مشاركة عناصر التنظيم الإرهابي (القاعدة) في القتال إلى جانب المليشيا في مأرب.

وأضافت أن أعضاء «القاعدة» تسلموا ميزانية مخصصة لهم ووعدوا بتصعيد عملياتهم الإرهابية في المناطق المحررة. وأفادت المصادر بأن تنظيم القاعدة سلم قبل أسبوعين أكثر من 200 إرهابي للمليشيا لنقلهم إلى مأرب، مؤكدة أن غالبية المقاتلين من البيضاء وذمار. في غضون ذلك، أكدت مصادر عسكرية مقتل القيادي في القاعدة حمزة راوية الذي منحته المليشيا رتبة رائد خلال المواجهات في جبهة أم الريش بمديرية الجوبة (جنوبي مأرب).

وذكرت أن «راوية» يعد من أخطر عناصر القاعدة، ومطلوب للشرعية لتورطه في جرائم إرهابية. وأكد الإعلامي اليمني أكرم الفهد، أن التنسيق بين «القاعدة والحوثي» ليس وليد اللحظة، لافتا إلى وجود مصالح مشتركة منذ حروب صعدة.

وأفاد بأن المليشيا تستفيد كثيراً من القاعدة وتعمل مع التنظيم في صناعة المتفجرات والألغام بإشراف خبراء إيرانيين وحزب الله. وانتقد الصمت الدولي حيال هذا الأمر، ما جعل المليشيا تتفاخر بهذا التنسيق وتعقد لقاءات واجتماعات لعناصر التنظيم الإرهابي لتنفيذ جرائم إرهابية تستهدف أمن واستقرار المناطق المحررة