الصين تصنع أخطر وأصغر مدفع في العالم بحجم المسدس ويعمل بالذكاء الاصطناعي

الأحد 12 ديسمبر-كانون الأول 2021 الساعة 07 مساءً / مارب برس- وكالات
عدد القراءات 4493

 

نقلت صحيفة «ساوث تشاينا مورنينغ بوست» عن علماء صينيين من جامعة الهندسة البحرية في ووهان، إنهم صنعوا مدفعا كهرومغناطيسيا بحجم مسدس.

وقالت الصحيفة الصينية إن تصميم هذا السلاح تم باستخدام الذكاء الاصطناعي والشبكات العصبية بنماذج رياضية، ما يسمح بإطلاق المقذوفات باستخدام نبضة تيار قوية.

ويحتوي هذا المسدس على سبطانة يبلغ قطرها 12 سم مع ثلاثة ملفات تولد مجالا كهرومغناطيسيا.

ويتم توفير الطاقة من بطارية مدمجة. وتصل في هذه الحالة الطاقة الحركية للرصاصة إلى ما يقرب من 150 جول، وهو ضعف الطاقة المطلوبة للرصاصة القاتلة.

وتشير الصحيفة أيضا إلى أن الجيش الصيني يستخدم بالفعل الذكاء الاصطناعي لتطوير أسلحة كهرومغناطيسية على نطاق واسع، وفي هذا الاتجاه يجري على وجه الخصوص، العمل على تطوير مدافع كهرومغناطيسية للسفن.

وفي وقت سابق، نشر تقرير «توجيه طاقة المستقبل 2060» والذي بموجبه يمكن، بحلول عام 2060 استخدام أسلحة الطاقة الموجهة لإنشاء «حقول قوة» من شأنها أن تسمح بالدفاع عن القواعد العسكرية عن طريق صد هجمات باقتراب طائرات مسيرة ورؤوس حربية، بما في ذلك تشكيل «مظلة دفاع صاروخي كجزء من نظام دفاع متعدد المستويات».