آخر الاخبار

شاهد فيديو الدفاع الإماراتية تستهدف منصة لإطلاق الصواريخ الباليستية في اليمن بطائرة F15 عاجل.. شاهد الفيديو الدفاع الإماراتية تعلن عن إعتراض صاروخين باليستيين أطلقهما الحوثي التحالف : تدمير صاروخ باليستي حوثي اطلق تجاه ظهران الجنوب.. وتدمير منصة إطلاق للصواريخ في الجوف ما النتائج المحتملة لتصنيف الحوثيين على لوائح الإرهاب الدولي؟ .. العرشي : تصنيفها يستدعي تدخلاً دولياً عسكرياً لهزيمتها أمريكا .. مقتل 4 أشخاص وإصابة آخر بإطلاق نار في لوس انجلوس اليمن .. ألغام الحوثي تحصد أروح اليمنيين، مقتل وإصابة 6 مدنيين بينهم أطفال نسور قرطاج يتأهلون على حساب منتخب نيجريا الى دور الثمانية بهدف المسيكيني " النمس " مأرب برس ينشر جنسيات ضحايا الاستهداف الحوثي لـ احد المسارحة بجيزان .. فيديو و صور اليمن .. تقرير مفصل عن أخر مستجدات جبهات القتال في مأرب وشبوة وتعز .. فيديو بالفيديو والصور مأرب برس ينشر أضرار الإعتداء الحوثي على جيزان.. وصفه التحالف بالوحشي

ماكرون يكشف مخاوف السعودية ويضع أمله في لقاء ولي العهد السعودي

السبت 04 ديسمبر-كانون الأول 2021 الساعة 06 مساءً / مارب برس- وكالات
عدد القراءات 2203

 

كشف الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، اليوم السبت، عن مخاوف السعودية المشروعة فيما يتعلق بالملف النووي الإيراني، معتبرا أنه لا يمكن التقدم بالمفاوضات النووية في فيينا دون إشراك قوى المنطقة.

وأعرب ماكرون، في تصريحات صحفية في ختام زيارته للسعودية، عن أمله في أن يكون حديثه مع ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان ناجعا"، مؤكدا أن بلاده تتشارك مع السعودية مخاوفها المشروعة تجاه امتلاك إيران للقنبلة النووية.

وشدد على ضرورة عدم التطرق للملف النووي من دون التطرق للاستقرار في المنطقة، وأنه لا يمكن إحراز تقدم في المفاوضات النووية دون إشراك قوى المنطقة.

وكان الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون وصف، في وقت سابق اليوم، استبعاد المملكة العربية السعودية من مفاوضات الاتفاق النووي مع إيران في عام 2015 بالخطأ الجسيم.

ونقلت صحيفة عكاظ السعودية عن ماكرون، قوله إنه "لا اتفاق نووي جديد مع ‎إيران دون وجود ‎السعودية"، مؤكدا أن استبعادها في 2015 كان خطأ جسيما.

واستقبل ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، في وقت سابق، الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في مستهل زيارته الرسمية للسعودية.

وتعد السعودية المحطة الثالثة لجولة خليجية قام بها الرئيس الفرنسي وشملت أيضا الامارات العربية المتحدة وقطر.

وتركز الجولة الخليجية على مناقشة العلاقات الثنائية والعمل المشترك الذي يخدم مصالح الدول فضلاً عن مناقشة قضايا المنطقة والعالم.

ويرافق الرئيس ماكرون في جولته وزراء الخارجية والدفاع والاقتصاد والثقافة، وعدد من مسؤولي كبريات الشركات الفرنسية ، وفقا لـ "رويترز".