تفاصيل ما دار بين الرئيس هادي وعدد من قيادات الدولة العسكرية والمدنية اليوم

السبت 04 ديسمبر-كانون الأول 2021 الساعة 03 مساءً / مأرب برس-وكالات
عدد القراءات 3222

اجرى الرئيس اليمني، اليوم السبت اتصالات هاتفية من مقر اقامته في الرياض، مع عدد من المسئولين المدنيين والعسكريين، بحسب ما اوردته وكالة سبأ الحكومية.

واشاد الرئيس هادي بالانتصارات الكبيرة التي يحققها ابطال الجيش الوطني مسنوداً برجال المقاومة الشعبية الباسلة في مختلف جبهات محافظة مأرب العزة والشموخ والتأريخ والحضارة.

وشدد ، خلال اتصاله الهاتفي بمحافظ مأرب اللواء سلطان العرادة، على ضرورة توحيد كافة الجهود وحشد الطاقات ورص الصفوف في هذه المعركة التي يخوضها الابطال في ساحة الكرامة والعزة والشرف في مواجهة عصابات التمرد والانقلاب الحوثي دفاعاً عن الارض والعرض وعزة وكرامة ابناء الشعب اليمني ودحر المشروع الامامي التخلفي الاستبدادي وكذا دحر المشروع الفارسي وكسر تمدده في المنطقة عبر اذرعه المختلفة من العناصر المأجورة.

وقال رئيس الجمهورية " ان معركتنا ستنتصر لامحالة على هذه العصابة المتمردة التي تحاول مراراً التهرب من تنفيذ بنود الاتفاقيات والجنوح للسلام ووقف نزيف الدم اليمني، بل انها تسعى الى التغرير بالاطفال والزج بهم الى معاركها الخاسرة في مختلف الجبهات امام صلابة وصمود ابطالنا الميامين".

من جانبه، ثمن محافظ مأرب جهود الرئيس المبذولة في هذه المعركة ومتابعته المستمرة لسير العمليات العسكرية لابطال الجيش ورجال المقاومة في مختلف الجبهات..مؤكداً وقوف ابناء مأرب صفاً واحداً خلف القيادة السياسية ممثلة بفخامة الرئيس المشير الركن عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية القائد الاعلى للقوات المسلحة ومشروعه الوطني الجامع المتمثل في الدولة المدنية الاتحادية التي يتوق لها كافة ابناء الشعب اليمني.

واشار اللواء العرادة، الى المعنويات العالية التي يتمتع بها ابطال الجيش الوطني ورجال المقاومة في جبهات مأرب ومايسطرونه من انتصارات متوالية على العناصر الارهابية الحوثية المدعومة ايرانيا.

الرئيس يهاتف وزير الدفاع ورئيس الاركان

كما اجرى الرئيس اليوم، اتصالين هاتفيين كلاً على حده بوزير الدفاع الفريق الركن محمد المقدشي ، ورئيس هيئة الاركان العامة الفريق الركن صغير عزيز، للاطلاع على تطورات الاوضاع الميدانية والعمليات العسكرية التي يخوضها ابطال الجيش الوطني في مختلف المواقع والجبهات.

واشاد رئيس الجمهورية، بالانتصارات التي يحققها ابطال الجيش الوطني في مختلف مواقع وجبهات العز والكرامة في مواجهة قوى التمرد والانقلاب للمليشيات الحوثية الايرانية تجاه شعبنا وطننا وهويتنا..مثمناً في ذات الصدد مواقف الشرفاء من ابناء الوطن في محافظات مأرب والجوف وتعز وإب والضالع وشبوة والساحل الغربي وغيرها من المحافظات واسنادهم لقوات الجيش الوطني في الدفاع عن حياض الوطن.

واكد الرئيس، ان التضحيات الكبيرة لابطال المؤسسة العسكرية التي تتوج بالانتصارات المتوالية على المليشيات الايرانية التي تحشد كل وسائل الموت والقتل والدمار تجاه الابرياء والنازحين بمأرب سيكون على الدوام مصيرها الهزيمة والفشل وستظل تضحيات وصمود الابطال محل تقدير واعتزاز كافة ابناء الشعب اليمني التائق للدولة المدنية الاتحادية الحديثة المبنية على العدالة والمساواة والحكم الرشيد..مشدداً على اهمية مواصلة تلك البطولات وتخليص الوطن من شرور العصابة الانقلابية الساعية لعودة اليمن الى العهود الظلامية.

وحمل الرئيس، وزير الدفاع ورئيس هيئة الاركان العامة نقل تهانيه وتبريكاته لحماة الوطن وهم يرابطون على ثغور الوطن ويقدمون التضحيات لنصرة وطنهم ومجتمعهم وهويتهم..مثمناً مواقف الاشقاء في تحالف دعم الشرعية بقيادة المملكة العربية السعودية من خلال تقديم الدعم لابطال الجيش الوطني شركائنا في الهوية والمصير المشترك.

من جانبهما، عبر وزير الدفاع ورئيس هيئة الاركان العامة، عن شكرهما وامتناهما لاهتمام الرئيس بمتابعة سير العمليات العسكرية وتطورات الاوضاع على مختلف الصعد.

واكدوا وقوف الجميع صفاً واحداً خلف قيادته الحكيمة ومشروعه الوطني الجامع ومواجهة المليشيا الحوثية الايرانية..مشيرين الى المعنويات العالية التي يتمتع بها الابطال في مختلف الجبهات، وفق وكالة سبأ.

كما قدم وزير الدفاع ورئيس هيئة الاركان العامة، شرحاً مفصلاً عن سير العمليات العسكرية في مختلف خطوط التماس..ناقلين للرئيس تحيات المرابطين من ابناء الجيش الوطني والمقاومة من ابناء وطننا العزيز المعطاء.

اتصال مع محافظ شبوة

الى ذلك اجرى الرئيس هادي اتصالاً هاتفياً بمحافظ محافظة شبوة محمد صالح بن عديو، للوقوف على واقع المحافظة والأوضاع الخدمية والتنموية والعمليات الميدانية المختلفة.

واشاد الرئيس، بعملية البناء والاستقرار التي تشهدها المحافظة بفضل وعي وتكاتف ابنائها وقياداتها في جعل شبوة نموذجاً للمحافظة الأمنة المستقرة التواقة لبناء الإنسان وتجاوز التحديات التي طالت عدد من المحافظات المحررة، حاثا الجميع الى جعل مصلحة شبوة وابنائها أولاً في إطار الوطن اليمني الاتحادي الكبير.

وأطلّع رئيس الجمهورية، خلال الاتصال، إلى موجز عن الأوضاع الأمنية وسير العملية التنموية والخدمية وأداء المؤسسات والمكاتب التنفيذية بالمحافظة..مشيداً بالنجاحات التي حققتها المحافظة في مختلف المجالات، والتي كانت نتاج جهود كبيرة لقيادة السلطة المحلية والأجهزة الأمنية والعسكرية وتكاتف أبناء المحافظة.

وطالب الجميع ببذل المزيد من الطاقات والجهود وتلبية تطلعات المواطنين وتوفير الخدمات الأساسية، ورفع مستوى الحس الأمني لترسيخ الأمن والاستقرار..مثمناً التضحيات التي تقدم في سبيل استعادة مديريات بيحان وتحرير واستعادة كل مناطق اليمن من قوى التمرد والانقلاب من المليشيات الحوثية الإيرانية.

من جانبه عبر المحافظ بن عديو، عن امتنانه وتقديره لاهتمام ومتابعة الرئيس بأوضاع شبوة كغيرها من محافظات الوطن..مؤكداً أن السلطة المحلية لن تألوا جهداً في توفير الخدمات والتنمية وإرساء دعائم الأمن والاستقرار وحشد كل الطاقات والامكانات لتحرير كل تراب شبوة في ظل دعم القيادة السياسية والعسكرية وتحالف دعم الشرعية.

اكثر خبر قراءة أخبار اليمن