وصلت حتى ”مفرق العدين“.. القوات المشتركة تحقق تقدما كبيرا في الساحل الغربي وتحرر مناطق لم تصلها منذ 7 سنوات

الجمعة 19 نوفمبر-تشرين الثاني 2021 الساعة 07 مساءً / مأرب برس ـ غرفة الاخبار
عدد القراءات 6525

سيطرت القوات المشتركة، اليوم الجمعة 19 نوفمبر/تشرين الأول، على عدد من المناطق في الساحل الغربي، بعد معارك عنيفة مع ميليشيا الحوثيين.

وأفاد الإعلام العسكري للقوات المشتركة أن هجوما واسعا من عدة محاور نفذته وحدات نوعية تكلل بتطهير مناطق (سقم، والمحجر، والجبلين) ومناطق استراتيجية شرق وشمال وشمال غرب حيس، ظلت تتمركز فيها المليشيات الحوثية طيلة ال 7 سنوات الماضية.

وأكد تحرير مساحات واسعة من المناطق المستهدفة والتمركز فيها، فيما لاذت مليشيات الحوثي بالفرار بعد خسائر بشرية ومادية في صفوفها أثناء الاشتباكات وأخرى بضربات مدفعية القوات المشتركة وطيران التحالف العربي.

في سياق متصل، ذكرت مصادر ميدانية أن القوات المشتركة حررت جبل عمر وسلسلة جبال الأعوج شرقي حيس، وقطعت خط حيس - العدين بمحافظة إب الذي يُعد أهم خط إمداد لعناصر الميليشيا الحوثية في مناطق جنوبي الحديدة والريف الغربي لتعز.

وأشارت إلى أن جبل عمر، الذي اندحرت منه ميليشيا الحوثي، يطل على الخط الاسفلتي الذي يربط بين حيس ومنطقة المحجر وصولاً إلى مصنع الطوب.

وأكدت المصادر مصرع قناصة حوثيين كانوا يتمركزون في هذا الجبل الاستراتيجي والتلال المطلة على الخط، بنيران القوات المشتركة خلال معركة تحريره.

وذكرت أن المعارك أسفرت عن سقوط عشرات القتلى والجرحى من مليشيات الحوثي، فيما لاتزال المعارك مستمرة وسط تقدم للقوات المشتركة وانهيارات في صفوف المليشيات الإيرانية.

اكثر خبر قراءة أخبار اليمن