وزير الإعلام : تعزيز جبهات مأرب بوحدات نوعية يكسر مشروع إيران

الأربعاء 17 نوفمبر-تشرين الثاني 2021 الساعة 08 صباحاً / مأرب برس_ متابعات
عدد القراءات 1689

 

أكد وزير الإعلام معمر الإرياني، أن "تعزيز جبهات محافظة مأرب بوحدات نوعية بعد الاستنزاف الذي تعرضت له ميليشيا الحوثي المدعومة من إيران في المعارك الدائرة هناك خلال الأشهر الماضية، كفيل بتغيير موازين المعركة لصالح قوات الجيش والمقاومة والقبائل، وكسر المشروع الإيراني والانتفاشة الحوثية، وتحويل مسار العمليات العسكرية‏".

 إلى هذا، قال إن وصول "كتيبة شهداء مأرب" المدربة تدريباً عالياً والمجهزة بالأسلحة والعتاد العسكري إلى مدينة مأرب، للانخراط في جبهات القتال بجانب الجيش الوطني والمقاومة، يأتي في ظل استمرار تصعيد ميليشيا الحوثي، وتصاعد هجماتها الإرهابية على الأعيان المدنية والمدنيين‏.

 وأضاف "أن الكتيبة إحدى كتائب ألوية قوات اليمن التي عملت الحكومة ممثلة بوزارة الدفاع بتوجيه وإشراف من القيادة العسكرية العليا ممثلة في الرئيس عبدربه منصور هادي على تشكيلها وهيكلتها وتنظيمها ضمن القوات العسكرية، بدعم تدريبي ولوجستي من قيادة التحالف وستصل المزيد من التعزيزات"‏.

كما ثمن الدعم المتواصل واللامحدود الذي يقدمه تحالف دعم الشرعية بقيادة السعودية لليمن في معركة استعادة الدولة وإسقاط الانقلاب.

يذكر أنه خلال الأيام الماضية شهدت جبهات مأرب الجنوبية والغربية معارك عنيفة بين قوات الجيش والمقاومة بإسناد جوي من مقاتلات التحالف من جهة، وميليشيات الحوثي من جهة أخرى.

ومنذ فبراير الماضي، يواصل الحوثيون، المدعومون من إيران، هجماتهم على محافظة مأرب الغنية بالنفط، على الرغم من كافة الدعوات الأممية والدولية من المخاطر التي تهدد أمن وسلامة آلاف النازحين من أطفال ونساء

اكثر خبر قراءة أخبار اليمن