الأمم المتحدة تدعو إلى محادثات جديدة على ميناء الحديدة بعد الإنسحابات الأخيرة

الثلاثاء 16 نوفمبر-تشرين الثاني 2021 الساعة 09 صباحاً / مأرب برس_ وكالات
عدد القراءات 1329

 

 دعت الأمم المتحدة الطرفين المتحاربين في اليمن إلى إجراء محادثات جديدة بشأن الحديدة في الوقت الذي قصفت فيه قوات التحالف بقيادة السعودية مناطق إلى الجنوب من المدينة الساحلية.

وقالت بعثة الأمم المتحدة التي تشرف على تنفيذ الاتفاق إن انسحاب القوات اليمنية المشتركة من مدينة الحديدة والدريهيمي وبيت الفقيه وأجزاء من التحيتا وسيطرة مليشيات الحوثي على تلك المناطق بعد ذلك "تغير كبير" في خطوط القتال يتطلب إجراء مناقشات بين طرفي الاتفاق.

وقالت الأمم المتحدة إن التغير في خطوط القتال دفع نحو 700 أسرة إلى الانتقال إلى الخوخة و180 أسرة إلى أبعد من ذلك جنوبا إلى المخا وهما منطقتان تحت سيطرة قوات التحالف.

والضربات الجوية التي بدأت أمس الأحد هي الأولى منذ أواخر عام 2018 عندما قبلت الحكومة اليمنية وجماعة الحوثي" اتفاقا برعاية الأمم المتحدة على هدنة في الحديدة وإعادة انتشار لقوات الجانبين لم تحدث في أي وقت.

وقال مصدران عسكريان إن "مقاتلين مليشيات حوثي اشتبكوا مع قوات تابعة للتحالف في منطقة حيس جنوبي الحديدة التي يسيطر عليها الحوثيون بعد قتال في الفازة أمس الأحد

اكثر خبر قراءة أخبار اليمن