بعد وصفه ما يحدث باليمن بالنصر الإلهي.. الحكومة الشرعية تؤكد انخراط نصر الله في معارك مأرب وتتحدث عن المشروع الذي رفضت مأرب التسليم به منذ سنوات

السبت 13 نوفمبر-تشرين الثاني 2021 الساعة 04 مساءً / مأرب برس-متابعات
عدد القراءات 2115

اعتبرت الحكومة اليمنية، تصريحات اخيرة ، قالها حسن نصر الله زعيم مليشيات حزب الله اللبناني، دليلا على انخراطه في معارك مأرب المحتدمة.

وقال وزير الاعلام والثقافة والسياحة معمر الارياني " ان تصريحات امين عام مليشيا حزب الله حسن نصرالله، تكشف مستوى انخراط نظام طهران ومليشياته الطائفية بالمعارك الدائرة في جبهات محافظة مارب، ضمن ما يعتبرها هذا المحور "معركة مصير لمشروعه التوسعي بجذوره واحقاده التاريخية والطائفية، واهميتها كمنطلق لتغيير وجه المنطقة والعالم".

واوضح ان ما يحدث منذ التصعيد العسكري لمليشيا الحوثي في مأرب معركة ايرانية خالصة، وأن الحرس الثوري ومليشيا حزب الله تشاركان ميدانيا في التخطيط وإدارة العمليات العسكرية والتسليح والقتال على الارض، وأن قرار ميليشيا الحوثي السياسي والعسكري، رهن بالاجندة التدميرية الايرانية واطماعها التوسعية‏.

واضاف الارياني "ان مأرب التاريخ والحضارة الارض والانسان والجيش والمقاومة والقبائل بدعم واسناد من التحالف بقيادة الاشقاء بالمملكة العربية السعودية تخوض اليوم معركة كل اليمنيين وكل العرب، وحتى العالم في مواجهة الإرهاب الايراني، والتي لا تشكل خطرا على اليمن والمنطقة فحسب، بل البشرية جمعاء‏".

ولفت الى ان العلاقة بين مليشيا الحوثي وحزب الله اللبناني لم تبدا مع الانقلاب، فهي تعود الى سنوات الحرب الأولى في صعدة، التي تشكلت فيها هذه الحركة الارهابية برعاية ايرانية، ووصاية كاملة من حزب الله الذي انشئ ولا يزال يحتضن الجهاز السياسي والمؤسسات الإعلامية للحوثي في الضاحية الجنوبية‏.

وأكد أن محافظة مأرب رفضت التسليم بهذا المشروع وكانت حائط الصد الاول منذ سبع سنوات، قادرة على إسقاط هذا المشروع ودفنه في صحاري ووديان وجبال مارب وأداء دورها الوطني والقومي والتاريخي‏.

ودعا الارياني لبنان حكومة وشعب للضغط لوقف تدخلات مليشيا حزب الله في الشأن اليمني، والتي أدت لتفجير الحرب وتصاعد نزيف الدم وتفاقم المعاناة الانسانية، وسحب خبراء ومقاتلي الحزب المتورطين في جرائم حرب في اليمن، وإغلاق المكاتب السياسية لمليشيا الحوثي وقنواتها ومنابرها الإعلامية‏.

وطالب من جامعة الدول العربية بأداء دورها المفترض في هذه المعركة التي اتضحت معالمها ويخوضها اليمنيون نيابة عن الأمة العربية، موجها الشكر والتقدير والعرفان للدعم الاخوي الصادق واللامحدود والاسناد الذي يقدمه الأشقاء في المملكة العربية السعودية لإخوانهم اليمنيون وهم يخوضون هذه الملحمة التاريخية‏.

كما طالب الارياني المجتمع الدولي والدول دائمة العضوية في مجلس الأمن بالقيام بمسئولياتهم القانونية وفق مبادئ ميثاق الأمم المتحدة، وتشديد الضغوط على مليشيا حزب الله اللبناني لوقف تدخلاتها السافرة في الشأن اليمني، وتصنيف مليشيا الحوثي منظمة ارهابية، اسوة بالمليشيات الطائفية الايرانية بالمنطقة.

ماذا قال حسن نصر الله؟

والخميس الماضي، قال حسن نصر الله ان الانتصارات في اليمن صنعها قادة ومقاتلون يمنيون وعقول يمنية وإيمان وحكمة يمانية ونصرٌ إلهي لليمن، وفق تعبيره.

واضاف ان السعودية تتصور أن حزب الله يقود الجبهات في اليمن وهذا أوهام في أوهام.

وقال نصرالله ايضا ان السعودية لا تصدق أن اليمنيين يصنعون الطائرات المسيرة والصواريخ البالستية رغم أن هذا هو الواقع، حد قوله.

وبحسب ما قاله حسن نصر الله بشان اليمن، فان طريق السعودية لتنتهي من موضوع اليمن هو فقط وقف إطلاق النار ورفع الحصار والذهاب إلى المفاوضات،بحسب تعبيره.

ونفى ان يكون الإيرانيين قالوا للسعودية اذهبوا إلى حزب الله كي يتوسط لكم مع الحوثيين.

وزعم ان الإيرانيين قالوا للسعوديين في بغداد تكلموا مع «أنصارالله» ونحن لسنا معنيين بالتفاوض عنهم.

اكثر خبر قراءة أخبار اليمن