إيران تعلن سخطها الكبير على السعودية بخصوص الحج وتقول أنها فرضت قيودا صعبة

الإثنين 08 نوفمبر-تشرين الثاني 2021 الساعة 07 مساءً / مارب برس - غرفة الاخبار
عدد القراءات 2813

 

قال ممثل الولي الفقيه في شؤون الحج والزيارة ومسؤول بعثة الحجاج الإيرانيين، عبدالفتاح نواب، إن المملكة العربية السعودية وضعت الكثير من القيود الصعبة لإقامة مراسم الحج لهذا العام.

وأضاف أن "السعودية تعتزم إقامة مراسم الحج لهذا العام بحضور نحو 60 ألف حاج، منهم 15 ألفا (25 بالمائة) للسعودية نفسها و45 ألفا (75 بالمائة) لدول العالم الإسلامي كلها وهو مثال بارز لعدم التصرف بعدالة، ونحن نحتج على هذه النسب" بحسب وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية (إرنا).

صلاة الفجر في مسجد الحرم الشريف، في مكة. أعلنت قررت السلطات السعودية إقامة موسم الحج هذا العام، بأعداد محدودة جدا من مختلف الجنسيات من المتواجدين داخل المملكة، 23 يونيو 2020

   وتابع "لا يعيش في السعودية ربع سكان العالم الإسلامي لتخصص لنفسها ربع عدد الحجاج بل ينبغي أن تكون حصتها كسائر الدول" مؤكدا أن طهران طلبت من السعودية أن تأخذ بنظر الاعتبار حق إيران كاملا في الحج.

وقال إنه وفق تقسيم الحصص الذي كان متبعا سابقا فقد كانت حصة إيران 1 - 20 من إجمالي عدد الحجاج المخصص للدول الإسلامية، وعلينا أن نأخذ حقنا لأن السعودية لا تعطي الدول الإسلامية حقها بهذه السهولة. نحن نقف بثبات لاستيفاء حق الشعب الإيراني".

وأشار إلى أن "السعودية فرضت ضريبة القيمة المضافة على جميع الخدمات بنسبة 15 بالمائة وهي نسبة كبيرة بالنسبة للحجاج الإيرانيين".