موقف اللواء العرادة من سقوط بعض المناطق والأمر الذي توعد به الحوثيين بعد أن كسرت مأرب أنوفهم؟

الأحد 07 نوفمبر-تشرين الثاني 2021 الساعة 02 مساءً / مأرب برس-مأرب
عدد القراءات 2172

أكد محافظ مأرب سلطان العرادة، أن المحافظة صمدت وستصمد في وجه المشروع الإيراني، ولن تصل ميليشيا الحوثي الإيرانية إلى مبتغاها وأن اليمنيين سيرون في الأيام القادمة ماتقر به الأعين.

وتوعد العرادة في تصريح لوسائل الإعلام عقب اجتماع اللجنة الأمنية امس، بأن مأرب وكما كسرت أنوف ميليشيا الحوثي الإيرانية في البداية ستقضي على هذا المشروع في النهاية

وحول سقوط بعض المناطق سواء في البيضاء أو شبوة أو مأرب أكد العرادة ان ذلك ليس معيبا، وذلك من طبيعة الحروب.

وثمن محافظ مأرب، موقف تحالف دعم الشرعية، ووقوفه إلى جانب الشعب اليمني، مشيراً إلى أن التحالف دخل باستراتيجية أمام مد إيراني يدرك أبعاده وجذوره ومنطلقاته وأهدافه، ويجد أن الشعب اليمني درع له وكتف، ويجب أن يقف إلى جانبه.

وأوضح ان إيران دخلت بقوتها تدير المعركة من داخل صنعاء من خلال ضباطها وخبرائها الموجودين، ما يكثف المسؤولية على الأشقاء في التحالف للوقوف إلى جانب اليمن واستعادة صنعاء.

ولفت محافظ مأرب، إلى أن اليمنيين في المناطق الخاضعة للميليشيات الحوثية يعيشون مكرهين ولا يريدون بقاء الحوثي لحظة واحدة، مستدلا على ذلك بالنزوح الكبير والهائل إلى المحافظات المحررة.

وأشار إلى أن هذا النزوح يكثف من مسؤوليات السلطة المحلية بمأرب، ويحتم على الحكومة أن تقف بمسؤولياتها في مساندة السلطة المحلية للتغلب على الأعباء المترتبة عليه.

اكثر خبر قراءة أخبار اليمن