الوضع مهدد بالإنفجار وآلاف يحتشدون أمام القصر الرئاسي في الخرطوم

السبت 16 أكتوبر-تشرين الأول 2021 الساعة 02 مساءً / مأرب برس_ وكالات
عدد القراءات 1802

 احتشد آلاف السودانيين أمام القصر الرئاسي في العاصمة الخرطوم، للمطالبة بـ "استرداد الثروة وتحسين المعيشة".

ووفقا لوكالة "الأناضول"، فقد أكدت أن آلافًا من السودانيين تجمعوا أمام القصر الرئاسي، مطالبين بـ "استرداد الثروة وتحسين اوضاعهم المعيشية".و

في السياق نفسه، كانت لجنة الأمن في العاصمة قد أصدرت بيانا اليوم السبت أكدت فيه أن مجموعة قالت إنها تنتمي للحركات المسلحة "أزالت حواجز ومتاريس تم وضعها حول مواقع سيادية ليل الجمعة"، حسب موقع سودان تريبيون.

وفيما لم توضح اللجنة طبيعة هذه الجهات تحديدا، أكدت أن هذه الخطوة تشير إلى "تصعيد كبير يصاحب موكب جماهيري تعتزم قوى تحالف الحرية والتغيير – الوفاق الوطني-تنظيمه اليوم السبت للمطالبة بحل الحكومة والعودة الى منصة التأسيس بتوسيع المشاركة في الحكم".

وأوضح البيان أن اللجنة كانت قد قامت بإغلاق بعض الطرق المؤدية الى تلك المواقع في وسط الخرطوم، قبل أن "تتفاجأ" بتلك المجموعات التي أزالت الحواجز وفتحت الطرق. يشار إلى أن الائتلاف المنقسم عن الحرية والتغيير انضم إليه حركتا العدل والمساواة، وحركة تحرير السودان، وحزب البعث السوداني