هادي يصدر توجيهات من الرياض بخصوص «العملية الغادرة» التي استهدفت محافظ عدن ووزير الزراعة بالعاصمة المؤقتة «الخاضعة لسيطرة مليشيات الانتقالي»

الأحد 10 أكتوبر-تشرين الأول 2021 الساعة 04 مساءً / مأرب برس-متابعات
عدد القراءات 1956

وجه الرئيس عبدربه منصور هادي (المقيم في الرياض) اليوم الأحد بإجراء تحقيقات ميدانية شاملة للوقوف على ملابسات ما وصفها بالعملية الارهابية الغادرة التي استهدفت موكب محافظ عدن ووزير الزراعة، ظهر اليوم في مديرية التواهي بالعاصمة المؤقتة عدن الخاضعة لسيطرة مليشيات الانتقالي المدعومة من الامارات.

وبحسب وكالة سبأ وجه هادي،، بمتابعة عناصر ومرتكبي هذه الجريمة وتقديمهم للعدالة لينالوا جزاءهم الرادع بما اقترفوه بحق الشعب والوطن واستباحة الدماء وقتل الابرياء وزعزعة أمن واستقرار عدن والمناطق الأمنه.

وقال" ان معركتنا مع قوى الشر والإرهاب وادواتها واذرعها المختلفة من مليشيات الحوثي وايران معركة وجودية ولا سبيل امام شعبنا الا التخلص من ادرانها والانتصار لارادة شعبنا في الامن والاستقرار والعيش الكريم وتعزيز وحدة نسيجة المجتمعي".

جاء ذلك في اتصال هاتفي اجراه الرئيس بمحافظ عدن احمد حامد لملس للاطمئنان على صحته وصحة وزير الزراعة والثروة السمكية سالم السقطري ومرافقيهما بعد تعرضهما لعمل ارهابي غادر وجبان وهما يؤديان مهامهما المعتادة في العاصمة المؤقتة عدن.

ووقف الرئيس هادي على تداعيات الحادثة من قبل المحافظ.. مهنئا الجميع على سلامتهم.. موجا في الوقت ذاته كافة الأجهزة الحكومية التنفيذية والامنية والعسكرية باتخاذ الاجراءات اللازمة والكفيلة باستتباب الأمن والاستقرار،ومترحماً على الشهداء الذين سقطوا في هذه الجريمة متمنيًا الشفاء العاجل للجرحى.

وسقط 6 قتلى وعدد من الجرحى اليوم في انفجار سيارة مفخخة استدفت موكب محافظ عدن ووزير الزراعة اثناء مرورهما بمنطقة جحيف بمديرية التواهي.

من جانبه عبر محافظ عدن عن امتنانه للرئيس هادي على مشاعره الانسانية والوطنية الدائمة تجاه وطنه وشعبه.. مطمئنًا على سلامته من العمل الارهابي الغادر والجبان،بحسب سبأ.

وأكد لملس ان هذه الأعمال الارهابية العبثية لن تنال من عزيمة ابناء الوطن المخلصين في مواصلة مشروع بناء الدولة والارض والانسان وستفشل كل محاولات المتربصين وسيتم ملاحقة وتطهير خلايا الموت والدمار بمختلف اشكالها.

اكثر خبر قراءة أخبار اليمن