الجزائر تحظر تحليق الطيران العسكري الفرنسي في مجالها الجوي لرد الإهانة

الإثنين 04 أكتوبر-تشرين الأول 2021 الساعة 08 صباحاً / مأرب برس_ وكالات
عدد القراءات 1455

 

قررت الجزائر إغلاق مجالها الجوي أمام الطائرات العسكرية الفرنسية، في تصعيد جديد بين البلدين.

وقال المتحدث باسم هيئة الأركان العامة الفرنسية الكولونيل باسكال إياني أمس: «لدى تقديم مخططات لرحلتي طائرتين هذا الصباح، علمنا أن الجزائريين سيغلقون المجال الجوي فوق أراضيهم أمام الطائرات العسكرية الفرنسية».

وأكد إياني أن «الطائرات سيتعين عليها تعديل مخططات تحليقها»، لكنه شدد على أن الأمر «لن يؤثر على العمليات» العسكرية الفرنسية في منطقة الساحل.

ومن شأن هذه الخطوة أن ترفع منسوب التوتر بين باريس والجزائر، التي استدعت السبت سفيرها في باريس، مؤكدة رفضها «أي تدخل في شؤونها الداخلية» على خلفية تصريحات «غير مسؤولة» نسبتها مصادر عدة إلى الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ولم يتم نفيها.

وأمس، اتسع الغضب الرسمي والشعبي في الجزائر إزاء تصريحات ماكرون التي طالت النظام السياسي الجزائري وجزءاً من تاريخ البلاد.

وكتب رئيس البرلمان والوزير سابقاً عبد العزيز زياري، أن تصريحات ماكرون «شتيمة ضد الشعب الجزائري، تستدعي أن يعيد المسؤولون الجزائريون النظر في علاقات التعاون مع فرنسا، بشكل جذري».

وبينما دعا سياسيون إلى بحث قطع العلاقات مع باريس، ذكر عبد الرزاق مقري رئيس حزب «حركة مجتمع السلم» أن «خطاب ماكرون إعلان حالة حرب على الجزائر»، مضيفاً أن «شرف الجزائريين في مهب الريح إن لم يكن هناك موقف في مستوى هذه الإهانة»