من أمام منزله المقصوف..رد مُفحم من اللواء «العـرادة»على استهداف أذيال «طهران» لمنزله وزعيم قبلي بارز يدعو قبائل «اليمـن» للالتفاف خلفه

الأحد 26 سبتمبر-أيلول 2021 الساعة 11 مساءً / مأرب برس - غرفة الأخبار
عدد القراءات 4714

قال محافظ مأرب، اللواء سلطان العرادة اليوم الأحد بإن مليشيا الحوثي استهدفت منزله بصاروخين باليستيين، دون أن يسفر ذلك عن سقوط ضحايا.

 

وأوضح اللواء العرادة، في مقطع مصور وهو يقف على أنقاض منزلة ، أن القصف سبب أضراراً مادية بالغة، مشيرا إلى أن مليشيا الحوثي استهدفت المنازل والأحياء السكنية في المدينة منذ بدء شن هجومها مطلع العام الماضي.

 

وشدد المحافظ على أن استهداف الحوثيين للمدنيين والأحياء السكنية لن يرهب الجيش الوطني والقيادة العسكرية التي تدافع عن مدينة مأرب.

 

 وأضاف أن "استهداف المليشيات للمدنيين والأحياء السكنية في ذكرى ثورة سبتمبر لن يثنينا عن تحرير اليمن وليعلموا أن سبتمبر سيضل متألقا في قلوبنا وفي دمائنا مهما حصل من أحداث".

 

وتابع اللواء العرادة قائلاً:“يجب أن يعلم من يحملون هذا المشروع ومن ومن وراء هذا المشروع أن المسألة أكبر من استهداف أشخاص ، وأكبر من استهداف مباني عبارة عن مجموعة أحجار تجمع من الجبال وأكبر من استهداف ممتلكات”.

 

وأشار العرادة أن اليمنيين لن يقبلوا على الإطلاق أن تحكمهم مليشيا تاريخها القتل والدمار وما حدث لم يفاجئه كثيرًا .

  

وأردف قائلا:“القضية أكبر بكثير ، قضية هوية ومسألة تاريخية ، ولن تثنينا ولن نحكم إلا بمبادئ وأهداف ثورة 26 سبتمبر المجيدة ، وهذا عهد لأبناء اليمن

 

هذا فيما اعتبر اللواء حسين العجي العواضي محافظ محافظة الجوف "الأسبق" بان استهداف منزل محافظ مأرب اللواء سلطان العرادة من قبل مليشيات الحوثي الإرهابية يوم السادس والعشرين من سبتمبر وسام على صدر المحافظ. 

  

وأوضح اللواء العواضي في منشور مقتضب عبر حسابه الرسمي على "الفيسبوك " رصدة محرر "مأرب برس"قائلاً :استهداف منزل الشيخ سلطان العراده محافظ محافظة مأرب يوم السادس والعشرين من سبتمبر وسام على صدر المحافظ الذي يؤكد أن داره ودياره وقومه بيت وحمى الثورة والجمهورية"

 

وتابع :كل ما عبر عنه الأخ المحافظ في كلمته بشموخ وكرامه واستعداد للتضحية يعبر عننا وعن كل شرفاء اليمن و دعوه صادقه مننا للالتفاف خلفه"

 

وكان اللواء سلطان العرادة ورئيس هيئة الأركان العامة، اللواء صغير بن عزيز، قد أوقدا مساء امس شعلة ثورة سبتمبر في ذكراها التاسعة والخمسين وسط مدينة مأرب.

   

وشهدت الفعالية عرضا شبابيا؛ ابتهاجا بهذه المناسبة وسط أجواء فرائحية شعبية كبيرة.

 

ورفع الشباب إلى جانب مشاعل الثورة لوحة تُعلي قيم 26 سبتمبر ومكتسباتها الوطنية، كما رفعوا وثيقة عهد أن يظل شباب اليمن الجنود المخلصين والحرّاس الأمناء لثورة سبتمبر الأم وأهدافها السامية والثوابت الوطنية.

 

وجابت الفرقة الموسيقية العسكرية، التابعة لوزارة الدفاع، شوارع المدينة في عرض بهيج، حاملين الأعلام والشعارات الوطنية.

 

كما عُزفت مقطوعات غنائية وإنشادية وطنية، وسط ابتهاج المواطنين الذين اصطفوا على جوانب الشوارع.

 

وبالتزامن مع الاحتفال بذكرى الثورة، قصفت مليشيا الحوثي بصاروخين باليستيين منطقة 'كرى' السكنية في مدينة مأرب، ما نتج عنه خسائر مادية.

  

وتحاول مليشيا الحوثي تسجيل نصرا عسكريا منذ أيام، في محاولة منها لاختراق ضواحي المدينة، لكنها لم تحصد سوى الضربات الموجعة والخسائر البشرية والمادية الفادحة. 

  

اكثر خبر قراءة أخبار اليمن