طلاب اليمن في الخارج يشكون تأخر مستحقاتهم ويعبرون عن خيبة أملهم

الأربعاء 08 سبتمبر-أيلول 2021 الساعة 08 صباحاً / مأرب برس ـ غرفة الأخبار
عدد القراءات 1252

عبر اتحادات الطلبة اليمنيين في الخارج، الثلاثاء 7 سبتمبر/أيلول، عن خيبة أمل الطلبة في دول الابتعاث مما وصفه بـ"اتساع الفجوة" بعد عام من إطلاق وزير التعليم العالي والبحث العلمي وعده بـ"ردم الفجوة" عقب تعهد البرنامج السعودي لإعمار اليمن بدفع مستحقات الطلبة لعام كامل.

وقال الاتحاد في بيان له، إنه، عندما اعلنت الوزارة "عن اتفاقها التاريخي مع البرنامج السعودي... حينها أطل علينا وزير التعليم العالي في لقاء تلفزيوني ليبث من خلاله الامل للمبتعثين ويزف إليهم بشرى هذا الخبر وأطلق تلك العبارة التي تفاءل بها الجميع وهي "ردم الفجوة" وتعني تقليص الفترة الزمنية الطويلة لتسليم مستحقات الطلاب التي كانت في عهد الوزير السابق".

وأضاف أنه "بعد عام كامل من ذلك الوعد تتسع الفجوة وتزداد المعاناة ويثبت تخاذل مسؤولي هذه الوزارة، ولسان الحال اين تلك الوعود الزائفة، وما حال تلك الفجوة التي لم تردم حتى اللحظة".

وحمل البيان "الجميع المسؤولية بدايةً من رئيس الجمهورية، ورئيس الوزراء ووزير التعليم العالي ووزير المالية وكل من له علاقة، على هذا التساهل والفساد الواضح في ملف المبتعثين وحقوقهم".

وطالب البيان بسرعة صرف مستحقات الأرباع المتأخرة لعام ٢٠٢٠ و ٢٠٢١، كذا صرف الرسوم الدراسية لعام ٢٠٢٠/٢٠٢١، ومعالجة وضع الطلاب المنزلة اسماءهم للربع الرابع والاول بدون أي مبرر قانوني وما زالوا منتظمين في دراساتهم وجامعتهم.

كما طالب بسرعة معالجة وضع أصحاب التمديد واصحاب التوكيلات حيث انه لم يتم الصرف حتى الان رغم اعلان الوزارة عن قبول التوكيلات.

 
اكثر خبر قراءة أخبار اليمن