”الحوت“ يبتلع أشهر وزير إعلام في عهد ”صدام“

الثلاثاء 31 أغسطس-آب 2021 الساعة 08 صباحاً / مأرب برس ـ غرفة الأخبار
عدد القراءات 3942

توفي، أمس الاثنين، وزير الإعلام العراقي في عهد صدام حسين والقيادي البارز في النظام لطيف نصيف جاسم إثر مضاعفات أمراض كثيرة ألمت به داخل سجن «الحوت» قرب مدينة الناصرية في جنوب العراق الذي يضم كبار رجالات العهد الماضي.

وكان رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، وعلى أثر مناشدة له من عائلة الوزير جاسم، أمر بإخراجه من السجن لأسباب إنسانية، وعرضه على الأطباء في أحد مستشفيات العاصمة العراقية بغداد، مع توفير أقصى ما يمكن من رعاية له. وقبيل وفاته بيومين كتب ابنه الأصغر باسم تغريدة على «تويتر» شكر فيها الكاظمي والكادر الطبي في مستشفى الكرخ الجمهوري الذي خضع فيه جاسم للعلاج قبيل وفاته.

ولم تنفع الرعاية الطبية المتأخرة التي حظي بها جاسم، وتوفي عن عمر ناهز الثمانين عاماً. وشغل لطيف على مدى العقود الثلاثة التي حكم فيها البعث عدة مناصب رفيعة منها رئيس المؤسسة العامة للإذاعة والتلفزيون، ووزير الزراعة، ووزير الإعلام، إضافة إلى عضوية القيادة القطرية، وكان صديقاً شخصياً لصدام، ويعد أشهر وزير إعلام خلال فترة الحرب العراقية - الإيرانية (1980 - 1988). ونعته رغد صدام حسين، ابنة الرئيس السابق، في تغريدة وكتبت: «أنعى إليكم وفاة رفيق والدي الشهيد الأستاذ لطيف نصيف جاسم».