صنعاء في عهد الحوثي.. حتى ”السائلة“ لم تنجو من النهب وحجارها تُسرق (شاهد)

السبت 28 أغسطس-آب 2021 الساعة 02 مساءً / مأرب برس-متابعات
عدد القراءات 3355

أظهر فيديو، التقطه أحد المواطنين، ما تعرّضت له سائلة المياه في العاصمة صنعاء من سرقة لأحجارها.

وقال المواطن، الذي صوّر الفيديو، إن أحجار السائلة الممتدة من أمام ما يُعرف بدار الرئاسة إلى منطقة 'شميلة' تم سرقتها بالكامل، مبدياً أسفه لما حدث لهذا المشروع الضخم الذي أنشئ على نفقة دول صديقة.

وأرجع ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي حادثة السرقة إلى الحال الاقتصادي المتردّي، الذي يعيشه المواطنون في صنعاء، مع عدم صرف رواتبهم من قِبل مليشيا الحوثي منذ قبل خمسة أعوام، وهو يعتقد أنه دفع أشخاص لسرقة أحجار السائلة، وبيعها كونها ذات ثمن باهظ.

ويعد مشروع السائلة الكبرى من أهم وأكبر المشاريع الخدمية والتنموية في العاصمة صنعاء، كونها تمثل المصبّ الرئيسي للنواقل الفرعية لمياه الأمطار، المتجمعة من محيط العاصمة وشوارعها، كقناة مفتوحة على امتداد المدينة من الجنوب إلى الشمال، إضافة إلى كونها خط سير للسيارات في الأوقات العادية، وساهمت بشكل كبير في امتصاص كثير من الزّحام داخل شوارع العاصمة.

اكثر خبر قراءة أخبار اليمن