منظمة ميون لحقوق الإنسان تجدد دعوتها للأمم المتحدة لإجراء حل سريع وعاجلة بشأن تجنيد الأطفال في مناطق المليشيات الحوثية

الجمعة 27 أغسطس-آب 2021 الساعة 08 صباحاً / مأرب برس_ متابعات
عدد القراءات 2170

 

وجهت منظمة ميون لحقوق الإنسان دعوة لمسؤول في الأمم المتحدة لإجراء تقييم في اليمن هي الثانية من نوعها خلال أغسطس الجاري.

وجددت "ميون" اليوم الخميس 26 أغسطس 2021 دعوتها الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة المعني بالأطفال والنزاع المسلح السيدة فيرجينيا غامبا، إلى إجراء تقييم مباشر لتجنيد الأطفال في اليمن.

وكانت المنظمة دعت في الثامن من أغسطس الجاري الممثل الخاص للأمين العام المعني بالأطفال والنزاع المسلح إلى زيارة اليمن.

جاء ذلك في توصيات تقريرها الحقوقي الأول "أطفال لا بنادق" مطالبة المسؤول الأممي بإجراء تقييم مباشر لتجنيد الأطفال في المناطق التي تسيطر عليها جماعة الحوثي والحكومة المعترف بها دوليا.

من جهة أخرى، رحبت المنظمة في وقت سابق اليوم بإبداء وزارة الخارجية الأمريكية قلقها البالغ حيال استمرار انتهاكات الحوثيين ضد الأطفال في اليمن.

ونوهت المنظمة في بيان مقتضب على منصة تويتر بإشارة الخارجية الأمريكية بشكل خاص إلى التقارير التي تحدثت عن تجنيد الحوثيين للأطفال في معسكرات التدريب.

اكثر خبر قراءة أخبار اليمن