7 عادات «غير صحية» تؤدي إلى ضعف الذاكرة…أقلع عنها فوراً

الخميس 26 أغسطس-آب 2021 الساعة 12 صباحاً / مأرب برس - وكالات
عدد القراءات 3984

 

تتأثر صحة المخ كثيرًا بنمط الحياة الذي يتبعه الشخص بشكل يومي، فإذا كان حريصًا على تناول الأطعمة الصحية وممارسة التمارين الرياضية والنوم لساعات كافية، سوف تصبح وظائفه الإدراكية والعقلية في أفضل أحوالها.

 

نستعرض في التقرير التالي، قائمة بأبرز العادات الخاطئة التي تؤدي إلى ضعف الذاكرة، وفقًا لموقع “Bustle”.

 

1- عدم التعرض لأشعة الشمس

 

لا يهتم بعض الأشخاص بالتعرض لأشعة الشمس بصورة يومية، رغم قدرتها على إمداد الجسم بفيتامين د، أحد العناصر الغذائية الضرورية لصحة الدماغ، نظرًا لقدرته على تقوية الذاكرة.

 

ويرتبط نقص فيتامين د بالجسم بخطر الإصابة بأمراض التدهور المعرفي، مثل الخرف وألزهايمر، لذلك لا بد من تناول الأطعمة الغنية به، مثل البيض ومنتجات الألبان، والحصول على جرعات من أقراصه المكملة تحت إشراف الطبيب، لأن التعرض لأشعة الشمس لن يكون كافيًا لسد الاحتياج اليومي منه.

 

2-الإجهاد

 

الإجهاد الذي يتعرض له البعض على الصعيدين، البدني والنفسي، أثناء العمل، يحفِّز المخ على إفراز مستويات عالية من هرمون الكوريتزول، مما يؤدي إلى ضعف الذاكرة، ومن ثم الإصابة بالخرف وألزهايمر على المدى البعيد، نتيجة للالتهاب وتلف خلايا المخ.

 

3- قلة النوم

 

يمثل النوم أهمية كبيرة لصحة الأعضاء الحيوية، ولا سيما الدماغ، نظرًا لدوره الفعال في إصلاح خلاياها المتضررة، لذلك يجب ألا تقل عدد ساعات النوم يوميًا عن 8 ساعات، لتقوية الذاكرة وتقليل فرص الإصابة بالتدهور الإدراكي.

 

4- سوء التغذية

 

من أبرز العوامل المؤدية لضعف الذاكرة، لأن نقص الفيتامينات والمعادن بالجسم يؤثر سلبًا على صحة الدماغ، لذلك ينبغي أن يكون النظام الغذائي غني بالعناصر الغذائية التي تساهم في تعزيز الوظائف الإدراكية، مثل فيتامين د والحديد وفيتامين B12.

 

5- إهمال ممارسة الرياضة

 

تؤدي قلة الحركة إلى نقص التروية الدموية الواصلة لخلايا المخ، مما يعرضها لخطر التلف والضمور، ومن ثم الإصابة بفقدان الذاكرة، لذلك يتعين علينا أن نخصص وقتًا من اليوم لممارسة التمارين الرياضية، حتى وإن كان في المنزل.

 

6- الإفراط في الدهون

 

تناول الأطعمة الدسمة بكميات كبيرة، له تأثيرات سلبية على صحة الجسم عامةً، والمخ بشكل خاص، بحسب نتائج دراسات تم إجراؤها على الفئران، حيث وجد الباحثون أن النظام الغذائي الغني بالدهون يؤدي إلى ضعف الذاكرة.

 

ورغم قلة الدراسات التي أجريت على البشر في هذا الشأن، إلا أن هناك دراسات أخرى أكدت أن الإفراط في الدهون يسبب الإصابة بارتفاع ضغط الدم وتصلب الشرايين، وكلاهما من الأمراض التي تضر بصحة الدماغ.

 

7- التدخين

 

يعاني بعض المدخنين من ضعف الذاكرة، لأن الأضرار التي يلحقها التدخين بصحة القلب تجعله أقل قدرة على ضخ الدم المحمل بالأكسجين إلى المخ، وبالتالي تتراجع قدرته على القيام بوظائفه الحيوية.