خطير جدا الكشف عن علاقة الغضب بالسمنة المفرطة؟

الإثنين 16 أغسطس-آب 2021 الساعة 09 مساءً / مأرب برس - وكالات
عدد القراءات 3578

 

كشف الدكتور خالد الغزالي، استشاري النباتات الطبية، عن دور الغضب والتوتر العصبي في ظهور مشكلة السمنة المفرطة لدى العديد من المرضى.

وصرح الغزالي، خلال برنامج في قناة "صدى البلد"، بأن أطباء التغذية يرشدون مرضاهم إلى أنظمة صحية قائمة على تنظيم الأكل مع ممارسة الرياضة وكذلك البعد عن الضغوط النفسية والغضب.

ويرى الغزالي أن الرياضة تحسن الحالة المزاجية للإنسان، مشيرا إلى أن الغضب والعصبية تتسبب في إنتاج هرمون الكورتيزون الذي يحول البروتينات إلى دهون غير مرغوب فيها .

وحذر الغزالي من أن السبب الرئيسي للسمنة هو تناول النشويات والسكريات، حيث يؤدي ارتفاع نسبة الأنسولين إلى إدخال الغلوكوز بالدم أو تحويلها إلى دهون، إضافة إلى حجب هرمون الشبع بالمخ.

وفي وقت سابق، اكتشف باحثون أمريكيون قدرة فئران التجارب على التخلص من الدهون الزائدة من خلال الغدد الدهنية، وذلك بحسب مجلة "سينس"، يعتقد علماء جامعة ولاية بنسلفانيا أن هذه الملاحظة يمكن أن تساعد في محاربة السمنة.

في التجارب التي أجريت على مرض السكري، قام الباحثون بحقن الحيوانات بنواقل فيروسية، مما أدى إلى زيادة مستوى بروتين TSLP في أجسامهم. لاحظ العلماء أن هذا لم يقلل فقط من خطر الإصابة بمرض السكري لدى الفئران، بل ساعدهم أيضًا على إنقاص الوزن.

وهكذا، استمر وزن المجموعة الضابطة من القوارض في الزيادة، وانخفض وزن الفئران مع زيادة TSLP من 45 إلى 25 غرامًا في أقل من شهر. وفي الوقت نفسه، كان لديهم انخفاض في كمية الدهون الحشوية في تجويف البطن، والتي تعتبر عامل خطر للإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية ومرض السكري. ووكذلك تبين في القوارض مع TSLP، عادت مستويات الجلوكوز في الدم أيضًا إلى وضعها الطبيعي، وانخفض خطر الإصابة بالكبد الدهني.