صدور توجيهات حكومية هامة لوزارة الدفاع والداخلية وسلطات «مـأرب»

الخميس 29 يوليو-تموز 2021 الساعة 09 مساءً / مأرب برس - غرفة الأخبار
عدد القراءات 5306

وجه رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك، اليوم الخميس قيادة وزارتي الدفاع والداخلية والسلطة المحلية بمحافظة مأرب، باتخاذ الإجراءات القانونية الرادعة ضد الاعمال التخريبية التي تستهدف الامن والاستقرار، واخرها الاعتداء على مقطورات الغاز في منطقة العرقين، وضمان عدم تكرارها.. منوها بالجهود المبذولة من الأجهزة الأمنية في ضبط الخلايا الإرهابية والتخريبية في محافظة مأرب وما تحقق من نجاحات خلال الفترة الماضية.

 

جاء ذلك خلال اتصال هاتفي اجراه رئيس الوزراء بمحافظ محافظة مأرب اللواء الركن سلطان العرادة، للإطلاع على الأوضاع والمستجدات الميدانية في المحافظة.

 

وخلال الاتصال استمع رئيس الوزراء، من محافظ مأرب إلى تقرير شامل حول الأوضاع الميدانية والعسكرية والأمنية، والجوانب الخدمية والتنموية، وأشاد بما تبذله قيادة السلطة المحلية من جهود متميزة للتعامل مع مختلف الملفات وفق الإمكانات المتاحة، ودعم الحكومة الكامل لهذه الجهود.

 

وثمن الدكتور معين عبدالملك، الملاحم البطولية التي يسطرها الجيش الوطني والمقاومة الشعبية ورجال القبائل والشعب اليمني، في معركة استعادة الدولة وإنهاء الانقلاب ومواجهة المشروع الإيراني في اليمن عبر وكلائه من مليشيا الحوثي، وما تحقق في جبهات مأرب من انتصارات، معربا عن التقدير للدعم والاسناد الاخوي الصادق من تحالف دعم الشرعية بقيادة المملكة العربية السعودية الشقيقة.

 

ودعا المنظمات الأممية والدولية الى مضاعفة جهودها ومساندة جهود الحكومة والسلطة المحلية بمحافظة مأرب لإغاثة وإنقاذ النازحين والمدنيين الذين يتعرضون للهجمات المتكررة بالصورايخ البالستية والطائرات المسيرة من قبل مليشيا الحوثي الانقلابية.

 

وأكد رئيس الوزراء أن تعميق الكارثة الإنسانية من خلال الهجمات الإرهابية لمليشيا الحوثي على مرأى ومسمع من المجتمع الدولي وفي تحدي لكل التحركات الأممية والدولية من اجل السلام .. لافتا الى ان دماء كل الأبرياء التي سفكتها المليشيات الحوثية لن تذهب هدرا وسيتم الاقتصاص لها عاجلا غير آجل.

 

من جانبه، تطرق محافظ مأرب الى مجمل التحديات القائمة في المحافظة وخطط السلطة المحلية للتعامل معها بالتنسيق مع الوزارات والجهات المختصة، مثمنا المتابعة المستمرة لرئيس الوزراء ودعمه للسلطة المحلية للقيام بواجباتها ومسؤولياتها في مختلف الجوانب.