مقتل 8 من قوات ”الانتقالي الجنوبي“ بانفجار استهدفهم بـ”زنجبار“ بعد ساعات من اغتيال قيادي في عدن

الجمعة 11 يونيو-حزيران 2021 الساعة 07 مساءً / مأرب برس ـ غرفة الأخبار
عدد القراءات 4343

قُتل وأصيب ثمانية من مسلحي مليشا ما يسمى بـ”المجلس الانتقالي الجنوبي“، المدعوم إماراتياً، الجمعة 11 يونيو/حزيران، بانفجار استهدف شاحنة تابعة لمليشيا الحزام الأمني في محافظة أبين (جنوبي اليمن)، بعد ساعات من اغتيال قيادي في الحزام الأمني بعدن.

وقالت مصادر محلية، إن دراجة نارية انفجرت بشاحنة جُند تابعة لمليشيا الحزام الأمني في مدينة "زنجبار" ما أدى إلى سقوط 4 قتلى و 4 جرحى آخرين على الأقل.

ومساء أمس الخميس، اغتال مسلحون مجهولون، القيادي السابق في مليشيات الحزام الأمني التابعة للمجلس الإنتقالي في العاصمة المؤقتة عدن، العقيد حيدرة جبران الجعدني.

وقال مصادر محلية، إن مسلحين مجهولين أطلقوا النار على ”الجعدني“ أثناء مروره أمام منزله في مديرية المنصورة بالعاصمة المؤقتة عدن ما أدى إلى وفاته على الفور.

والجعدني أحد وجهاء مديرية الوضيع بمحافظة أبين وعمل سابقاً في الحزام الأمني قبل أن يعتكف في منزله خلال الفترة الماضية.

اكثر خبر قراءة أخبار اليمن