هكذا اختفت أربعة أبراج تبريد ضخمة لمحطة كهرباء في بث مباشر لمباراة كرة القدم

الأربعاء 09 يونيو-حزيران 2021 الساعة 07 مساءً / مأرب برس - وكالات
عدد القراءات 5928

 

شهدت مقاطعة ساوث ستافورد شاير بمنطقة الميدلاندز البريطانية، الاثنين الماضي، تدميرا مسيطرا عليه لـ4 أبراج تبريد لمحطة روجيلي لتوليد الطاقة الكهربائية، يبلغ ارتفاع الواحد منها 117م.

وانتشر مقطع فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي، لمباراة كرة القدم، يظهر فيه انهيار محطة "روجيلي" التاريخية للطاقة، التي أغلقت منذ العام 2016 بعد 53 عاما من العمل، وتوقف اللاعبون بعد سماع دوي تفجير مسيطر عليه للمحطة.

وقالت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية: "إن عملية الهدم المسيطر عليها للأبراج استغرقت 5 ثوان فقط، حيث تعد الأبراج التي يزيد ارتفاعها عن (384 قدما) 117 مترا، أحد أبرز الهياكل في ساوث ستافورد شاير منذ الخمسينات".

وأضافت الصحيفة: "برد كلا منها ستة ملايين جالون من الماء قبل ساعة من إغلاق المصنع في عام 2016، وسيتم استبدالها بـ2300 منزل منخفض الكربون ومدرسة في Rugeley ، Staffs".

وقالت وزيرة الطاقة، آن ماري تريفيليان: "ستساعد إعادة التطوير هذه في بث حياة جديدة في المجتمع مع دعم التزاماتنا المناخية الطموحة".

يذكر أن محطة توليد الكهرباء التي تعمل بالفحم الكهرباء كانت قد وفرت الكهرباء لملايين المنازل لعقود، وكانت واحدة من رموز صناعة الفحم في المنطقة، ونظمت شركة الطاقة الفرنسية "إنجي" بثا مباشرا لعملية الهدم، حتى لا ينظم الذين يرغبون في رؤية الانفجار الخاضع للسيطرة حشدا من الناس.