المقاومة ترعب اسرائيل بصاروخ جديد دخل الخدمة مؤخرا والاحتلال يواصل مجازره.. آخر المستجدات

الأحد 16 مايو 2021 الساعة 03 مساءً / مأرب برس-وكالات
عدد القراءات 4540

بثت سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين مشاهد تعرض لأول مرة لصاروخ القاسم الذي دخل الخدمة مؤخرا خلال معركة (سيف القدس).

وقال أبو حمزة الناطق باسم سرايا القدس إنها استهدفت القوات العسكرية الإسرائيلية البرية المحتشدة شرق خانيونس بالصاروخ الجديد، مؤكدا أنه لا يزال في جعبة الحركة “المزيد من المفاجآت التي ستذهل العدو”.

وأضاف موجها حديثه لرئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وقيادة جيشه “بانتظار تقدم قواتكم البرية داخل قطاع غزة لنريكم بعضاً من بأسنا”.

وكان صاروخ القاسم ضمن الحملة الصاروخية التي نفذتها سرايا القدس أمس السبت، والتي شملت إطلاق 150 صاروخا على مناطق متفرقة في إسرائيل.

وتقول سرايا القدس إن صاروخ القاسم يمثل أحد صواريخها الجديدة والمتطورة التي تدخل الخدمة لأول مرة.

وقال أبو حمزة “شعاعنا الصاروخي وصل في هذه الحملة إلى الخضيرة وتل أبيب وجان يفنا ورمات جات وأسدود وعسقلان وسديروت ونتيفوت وجميع مغتصبات غلاف غزة”.

الى ذلك أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية صباح اليوم الأحد ارتفاع عدد ضحايا الغارات الإسرائيلية العنيفة على قطاع غزة منذ مساء الإثنين إلى 181.

وأفادت الوزارة في بيان أن من بين شهداء العدوان المتواصل على غزة 52 طفلا و31 امرأة.

وذكرت الوزارة أن عدد الإصابات ارتفع أيضا ليصل إلى 1225 دون تفاصيل حول طبيعة الإصابات.

وأوضحت أن عدد الشهداء والجرحى مرشح للزيادة كون الطواقم المختصة لا تزال تجري عمليات بحث عن مفقودين تحت ركام منازل مدمرة.

وتسببت الانتهاكات الإسرائيلية في مدينة القدس ومحاولات بسط السيادة الكاملة عليها، بانتقال التوتر إلى قطاع غزة واندلاع جولة القتال الحالية التي بدأت مساء الإثنين الماضي.

ومن أهم الانتهاكات الإسرائيلية التي تسببت بالاحتقان الحالي صدور قرارات قضائية إسرائيلية بإخلاء 12 منزلًا فلسطينيًّا في حي الشيخ جراح الذي يعد أحد أحياء القدس الشرقية، من قاطنيها وتسليمها للسكان اليهود.

اعتداء وحشي واعتقالات

وأصيب عدد من الفلسطينيين واعتقل آخرون إثر اعتداء قوات الاحتلال الإسرائيلي على المعتصمين في حي الشيخ جراح.

وأوضح شهود أن المعتصمين يتواجدون في حي الشيخ جراح بشكل سلمي، رفضا لاستيلاء المستوطنين على منازل فلسطينية في الحي.

وأظهر مقطع فيديو اعتداءات عنيفة من قوات الاحتلال على عدد من النساء. وتضمنت الاعتداء بالضرب والدفع أرضا والسحل.

كما أظهر مقطع آخر اعتداء قوات الاحتلال على عائلة (دعنا) أثناء قيامها باعتقال عدد من أفراد العائلة في حي رأس العامود ببلدة سلوان في القدس.

وأعلن جهاز الأمن العام الإسرائيلي (الشاباك) اليوم الأحد اعتقال العشرات من فلسطيني الداخل (أراضي 48)، بزعم الاعتداء على مواطنين يهود.

وقال الشاباك في بيان إنه اعتقل خلال الأيام الأخيرة بالاشتراك مع الشرطة عشرات المتهمين بالمشاركة في هجمات على إسرائيليين في أنحاء البلاد.

وأصيب شاب فلسطيني مساء الأربعاء بجروح خطيرة بعد تعرضه للطعن من قبل متطرف يهودي في سوق بالقدس الغربية.

وقالت قناة (كان) إن “شابا أصيب بجروح بعدما تعرض للهجوم والطعن على يد عدد من المتطرفين اليهود في سوق محانيه يهودا”.

والخميس قررت محكمة إسرائيلية الإفراج عن 4 مستوطنين متهمين بقتل شاب فلسطيني في مدينة اللد قرب تل أبيب.

وشهدت العديد من المدن الإسرائيلية المختلطة (يسكنها فلسطينيون ويهود) مثل اللد وعكا ويافا مواجهات دامية بين الجانبين خلال الأيام الأخيرة الماضية.