مؤسس "تويتر" يبيع أول تغريدة بـ2.9 مليون دولار

الإثنين 29 مارس - آذار 2021 الساعة 07 مساءً / مأرب برس - وكالات
عدد القراءات 4289

 

باع رئيس "تويتر" وأحد مؤسسيها، جاك دورسي، نسخة موثقة من أول تغريدة نشرها مقابل 2.9 مليون دولار، في تجسيد جديد للشغف المتنامي باقتناء السلع الرقمية لدى هواة الجمع.

وبيعت صورة عن رسالة "أنشأت حسابي على تويتر" لحساب المستثمر سينا إيستافي في ماليزيا، إثر طرحها للبيع منذ الخامس من مارس على منصة "فاليوبلز".

رموز غير قابلة للاستبدال

وقد باتت مثل هذه الصفقات ممكنة مع ظهور نسق رقمي جديد يعرف باسم "أن أف تي" (نان فانجيبل توكنز)، وهو أسلوب تشفير عبر الرموز غير القابلة للاستبدال، يتيح منح شهادة تثبت أصالة أي منتج رقمي، سواء الصور، أو الرسوم التعبيرية، أو الفيديو، أو المقطوعات الموسيقية.

ويقوم شراء تغريدة على الاستحواذ على "شهادة رقمية فريدة عنها تكون موقعة وموثقة من صاحبها". وتبقى التغريدة نفسها ظاهرة للجميع في حال أبقاها جاك دورسي، أو "تويتر" على الشبكة.

ووحده صاحب التغريدة قادر على بيعها وفق نسق "أن أف تي"، بعد التحقق منها، وفق "فاليوبلز" التي أنشئت في ديسمبر (كانون الأول) الماضي من دون أي ارتباط مباشر مع رسملة "تويتر".

توسيع المجموعة

وتحتفظ "فاليوبلز" بخمسة في المئة من قيمة صفقة البيع، في حين يصب باقي المبلغ لحساب البائع، وفق ما أوضح ناطق باسم المنصة لوكالة الصحافة الفرنسية.

وعلى غرار أطراف كثيرة في سوق "أن أف تي" الناشئة، ينشط سينا إيستافي في مجال قواعد البيانات العاملة بنظام "سلسلة الكتل" (بلوك تشين) والعملات المشفرة منذ سنوات، وهو يشغل حالياً منصب المدير العام لمنصة الـ"بلوك تشين"، وتحمل اسم "بريدج أوراكل"، ومقرها في ماليزيا.

وينوي المستثمر على ما يبدو توسيع مجموعته من السلع الرقمية بعد أن عرض 1.1 مليون دولار لشراء تغريدة رئيس "تيسلا"، إيلون ماسك. ومنذ ذلك، أعلن الأخير التراجع عن بيع التغريدة على الرغم من أنها كانت لا تزال موجودة على منصة "فاليوبلز" الاثنين