مدير يوفنتوس السابق يهاجم رونالدو بسبب تصرفه المثير للجدل

الأربعاء 17 مارس - آذار 2021 الساعة 11 صباحاً / مأرب برس_ وكالات
عدد القراءات 3769
 

 

 شن المدير العام السابق لنادي يوفنتوس، لوتشيانو موجي، هجوما عنيفا على البرتغالي كريستيانو رونالدو، نجم وهداف الفريق، بعد الإشارات التي وجهها "الدون" لمنتقديه خلال مباراة كالياري.

وتعرض رونالدو لانتقادات لاذعة من قبل وسائل الإعلام الإيطالية منتصف الأسبوع الماضي، بعد إقصاء فريقه يوفنتوس من الدور ثمن النهائي لمسابقة دوري أبطال أوروبا، حيث فشل اليوفي في تجاوز بورتو البرتغالي، ليودع المسابقة القارية التي جاء رونالدو ليعيدها إلى خزائنه.

والتزم رونالدو الصمت حيال الانتقادات، وانتظر حتى مواجهة كالياري التي أقيمت يوم الأحد الماضي، ليرد من داخل الملعب، بتسجيله ثلاثة أهداف.

وبعد تسجيله للهدف الثالث، توجه للكاميرات وقام بإشارة مثيرة للجدل، حيث وضع إصبعه على أذنه محذرا منتقديه.

وعلق موجي، في تصريحات أبرزها موقع "توتو ميركاتو" على تصرف رونالدو بالقول: "رونالدو أراد أن يظهر أنه بطل لا يجب انتقاده، وبعد كل هدف ضد كالياري اعتبر أنه من المناسب وضع إصبعه على أذنه لجعل النقاد يفهمون أنهم مخطئون".

 وأضاف: "كريستيانو لا يجب أن يغضب إذا رفع شخص ما أنفه، لأنه فتح الحائط الذي جاء منه الهدف الثاني لبورتو ومنحهم التأهل".

وتابع مدير اليوفي السابق: "كنت ضد شراء رونالدو، فقط بسبب العبء المالي الكبير الذي تطلبه قدومه إلى تورينو (في 2018) وهو في سن الـ34".

وأكمل: "يجب أن نكون قادرين على القول إن يوفنتوس فاز معه (رونالدو) بنفس الألقاب، التي فاز بها عندما كان رونالدو في مدريد. وقبل أن يصل كان يوفنتوس يصل للنهائيات، لكن الآن تم إقصاؤهم من دور الـ16