بسبب رسالة فتاة مثيرة .. عصابة تعذب شاب خليجيا في دبي بشكل فضيع وتصوره عاريا

الثلاثاء 23 فبراير-شباط 2021 الساعة 07 مساءً / مأرب برس-ارم
عدد القراءات 5407

 

بدأت أحداث هذه القصة المأساوية، التي تنظرها محكمة دبي الجزائية، عندما تلقى شاب خليجي يقيم في دبي، رسالة نصية من فتاة عبر برنامج ”هوزهير“ طلبت منه التعارف، حيث تواصل معها وتوجه إلى مقر سكنها بناء على طلبها.

وعندما وصل إلى المكان، استقبله 7 من الرجال والنساء، ثم أدخلوه إلى الشقة وشرعوا في الاعتداء عليه، ولما قاومهم وحاول الهرب، هددوه بالقتل وسكبوا على قدمه ماء مغليا فشله عن الحركة، عندها أدرك ضرورة الاستسلام، والحفاظ على الهدوء حتى لا يمعنون أكثر في إيذائه.

وبحسب صحيفة ”البيان“ الإماراتية، قيد المتهمون وهم أفراد عصابة أفريقية يدي المجني عليه، وأدخلوا قطعة قماش في فمه؛ كي لا يستغيث، ثم صوروه عاريا؛ لإذلاله وتهديده.

وطلب المجرمون من المجني عليه تسليم بطاقاته الائتمانية، فسلمهم إياها والأرقام السرية خاصتها، بعد ذلك توجهت 3 من النسوة لاستخدامها في سحب النقود من رصيده، لكنهن لم يتمكن من ذلك، بحجة أن الرقم السري خطأ، عندها استأنفوا ضربه وتعذيبه من جديد على عينيه وأذنيه، وصبوا ماء أكثر غليانا على جسده حتى غاب عن الوعي.

وعندما استيقظ لم يجد سوى اثنين من أفراد العصابة في الشقة، ونجح في الهرب منهما.

وبعد ثلاث ساعات من التعذيب والحرق والإذلال، تمكن المجني عليه من النجاة، وعندما وصل أسفل البناية، وجد دورية شرطة فأبلغها بالواقعة، فيما تم نقله إلى المستشفى وأجريت له عمليتان ولا يستطيع المشي الآن.