رئيسة الوزراء البريطانية تكشف موقف محرج ومخجل وكيف سارعت بالاتصال بزوجها لتبلغه ما صنع ترامب بها

الأحد 07 فبراير-شباط 2021 الساعة 07 مساءً / مأرب برس-غرفة الاخبار
عدد القراءات 5225

 

كشفت سلسلة وثائقية جديدة لشبكة ”بي بي سي“، عن خبايا موثقة تعرضت لها رئيسة الوزراء البريطانية السابقة تيريزا ماي، عندما قابلت ترامب في العام 2017.

وكانت ماي قد سافرت إلى واشنطن في ذلك العام، لمحاولة إقناع الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب بالإدلاء ببيان داعم حول حلف شمال الأطلسي ومناقشة علاقته مع فلاديمير بوتين.

إلا أنه وفقا لصحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية، كشف نائب مستشار الأمن القومي الأمريكي السابق، كي تي ماكفارلاند، أن الرئيس السابق أعتقد أن ماي ”ليست قوية“.

وكشفت فيونا ماكلويد هيل، رئيسة الأركان المشتركة السابقة في مقر رئيسة الوزراء البريطانية، أن ترامب وضع تيريزا ماي في موقف محرج عندما كانا يسيران معا في ممر، حيث أمسك بيدها فجأة، واستمر في السير وهو ممسك بها، وقالت: ”لقد أمسك يدها وهما يسيران عبر الكولونيد، الأمر الذي فاجأنا جميعًا، ويبدو أنه فاجأ تيريزا أيضا“.

وأضافت: ”لم تستطع تيريزا سحب يدها، لذا ظلت عالقة، وأول شيء قالته هو إنها تحتاج إلى الاتصال بزوجها بفيليبه؛ لإعلامه أن رجلا آخر أمسك يديها قبل أن يرى الصور في وسائل الإعلام“.

ومع ذلك، قبل أن تتمكن من الاتصال بزوجها، اضطرت تيريزا لحضور غداء استضافه ترامب، حيث ظل يروي قصة ولايته منذ توليه المنصب إلى كرهه للصحافة.

وعندما نفى ترامب أنه تحدث إلى الزعيم الروسي فلاديمير بوتين، قال رئيس أركانه للرئيس، إن بوتين اتصل ولكن لم يتم إيصال المكالمة له، الأمر الذي أزعج ترامب للغاية ودفعه لتوبيخ مستشاريه أمام تيريزا ماي.

وقال ترامب: ”تقول لي إن فلاديمير بوتين اتصل بالبيت الأبيض، وأنتم لم تخبروني حتى الآن خلال هذا الغداء؟ فلاديمير بوتين هو الرجل الوحيد في العالم الذي يستطيع تدمير الولايات المتحدة وأنا لم أقبل مكالمته“.

كما كشفت السلسلة الوثائقية الصادمة قول الرئيس الفرنسي السابق فرانسوا هولاند لإيمانويل ماكرون عن ترامب: ”لا تتوقع أي شيء من دونالد ترامب، لا تعتقد أنك سوف تكون قادرا على تغيير رأيه، ولا تعتقد أنك تستطيع إغواءه أو دفعه للتخلي عن أجندته الخاصة“.