منح جرعة ماء قبل هذا العمر قد يكون قاتلا للطفل

الأربعاء 03 فبراير-شباط 2021 الساعة 09 صباحاً / مأرب برس_ وكالات
عدد القراءات 2346
 

  

يؤكد الأطباء دائما أن حصول الجسم على كميات مناسبة من الماء يحافظ على كفاءة أعضائه ويمنحه الحيوية المطلوبة، لكن هذا الأمر يختلف بالنسبة للأطفال الرضع دون سن الـ 6 أشهر.

إن منح الأطفال أي كمية من الماء قبل هذه السن يمكن أن يكون قاتلا لحديثي الولادة، كما أن منح الرضيع كمية من الماء تجعله عرضة للإصابة بمرض نقص الصوديوم في الدم، وفقا لموقع سبوتينك.

جدير بالذكر أن نقص الصوديوم في الدم يساعد في الحفاظ على ضغط الدم عند المستويات الطبيعية ويدعم أداء الأعصاب والعضلات كما يساهم في الحفاظ على توازن السوائل في الجسم.

والمستوى الطبيعي للصوديوم في الدم يتراوح بين 135-145 ميلي مكافئ في اللتر الواحد، فإذا انخفض عن هذه النسب يصاب الجسم بأعراض نقص الصوديوم في الدم.

كما الأشخاص الذين يتمتعون بجسم صحي تتراوح نسبة المياه في أجسامهم بين 55 إلى 60 في المئة من حجم الجسم، أما جسم الأطفال فيمثل الماء نحو 75 في المئة من حجم الجسم.

إن منح الماء للرضع الأقل من 6 أشهر يؤدي إلى إرهاق الكلى، التي تساوي نصف حجم كلي الأشخاص البالغين تقريبا، وهو ما يعني احتمال تعرضها للخطر بسبب أي كمية من الماء، إضافة إلى إمكانية حدوث مشاكل في المخ بسبب هذا الأمر، مشيرا إلى أهمية اتباع الرضاعة الطبيعية أو الأغذية البديلة للحليب حتى سن 6 أشهر