ترمب يكبد شركة تويتر 5 مليار دولار كخسائر بعد حذف حسابة

الأربعاء 13 يناير-كانون الثاني 2021 الساعة 07 مساءً / مأرب برس - وكالات
عدد القراءات 3654

 

خسرت تويتر نحو 5 مليارات دولار من قيمتها السوقية بعد قرار حذف حساب الرئيس الأمريكي دونالد ترمب الذي يحظى بمتابعة واسعة.

وأثارت الخطوة بواعث قلق في أوساط المستثمرين حيال تنظيم الشبكات الاجتماعية في المستقبل.

كان موقع تويتر قد علق الجمعة “بشكل دائم” حساب ترمب، مشيرا إلى مخاطر حصول “تحريض جديد على العنف” من جانب الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته، بعد يومين على أعمال الشغب التي قام بها عدد من أنصاره الذين اجتاحوا مبنى الكابيتول ساعات عدة.

لكن القرار أثار انتقادات من بعض الجمهوريين بدعوى انتهاك حق الرئيس في حرية التعبير، في حين قال تيري بريتون مفوض الاتحاد الأوربي إن أحداث الأسبوع الماضي ستؤذن على الأرجح بعصر جديد من السيطرة الرسمية الأشد وطأة.

وأثار ذلك بواعث قلق المستثمرين، الذين يخشون من أن تصبح تويتر أكثر انكشافا على مخاطر أي مسعى تنظيمي مقارنة مع منافسيها الأكبر فيسبوك وألفابت مالكة كل من غوغل ويوتيوب.

وفرضت منصات إعلام اجتماعي أخرى مثل فيسبوك حظرا مماثلا على ترمب، لكن تراجع سهم تويتر بما يصل إلى 12% تجاوز بكثير خسائر أسهم أي من منافسيها.

وقال أندريا سيسيوني، مدير الاستراتيجية لدى تي.إس لومبارد للسمسرة، “لترمب عدد كبير من المتابعين الدائمين والكثير منهم سيرحلون إذا حيل نهائيا بينه وبين التدوين”.

وقالت وسائل إعلام أمريكية إن شرطة سان فرانسيسكو تتأهب لاحتجاج محتمل لأنصار ترمب خارج مقر تويتر اليوم.

وقالت إدارة الشرطة في بيان إنها “على علم بمظاهرة محتملة” وإنه سيكون لديها “موارد كافية للتعامل معها”.