انتحار زوجة وزير عربي ومصادر تكشف الاسباب

الأربعاء 23 ديسمبر-كانون الأول 2020 الساعة 07 مساءً / مأرب برس - وكالات
عدد القراءات 3319

 

تفاجئ رواد مواقع التواصل الاجتماعي، على وقع خبر انتحار زوجة الوزير التونسي السباق ورجال الأعمال المعروف المهدي بن غربية.

وحسب وسائل إعلام محلية، حدثت الواقعة أول أمس، مشيرة إلى أن انتحار زوجة مهدي بن غربية؛ جراء معاناة من أزمات نفسية متراكمة الفترة الماضية، منوهة إلى أن الروايات لا تزال غير متطابقة حول سبب وفاتها أو انتحارها.

وتفاعل النشطاء في مواقع التواصل مع الخبر، إذ كتب أحد الصحفيين: وفاة زوجة رجل الأعمال المهدي بن غربية بعد أزمات نفسية طالتها، المال زينة الحياة الدنيا، لكنه لا يصنع السعادة.

وكانت زوجة المهدي بن غربية تعيش معه بشكل طبيعي في تونس، إذ لم يتحدث مسبقا حول وجود مشاكل لدى أسرته، لأنه فضل أن يبقيها بعيدا عن وسائل الإعلام بحكم عمله السياسي.

يذكر أن مهدي بن غربية (48 عاما) هو سياسي ورجل أعمال بارز، تقلد منصب الوزير المكلف بالعلاقة بين المجتمع المدني والهيئات الدستورية ومؤسسات حقوق الإنسان في تونس.