السعودية تكشف عن التفاصيل الكاملة لانفجار ناقلة نفط في ميناء جدة

الإثنين 14 ديسمبر-كانون الأول 2020 الساعة 07 مساءً / مأرب برس-غرفة الاخبار
عدد القراءات 2908

 

أعلنت السلطات السعودية، الاثنين، تفاصيل انفجار ناقلة نفط في محطة تفريغ الوقود في ميناء جدة الرئيس على البحر الأحمر.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية "واس"، عن مصدر في وزارة الطاقة أن سفينة لنقل الوقود تعرضت لهجوم من قارب مفخخ في محطة تفريغ الوقود بجدة في الصباح الباكر اليوم الاثنين.

وقال المصدر: "الهجوم نتج عنه اشتعال حريق صغير، تمكنت وحدات الإطفاء والسلامة من إخماده، ولم ينجم عن الحادث أي إصابات أو خسائر في الأرواح، كما لم تلحق أي أضرار بمنشآت تفريغ الوقود، أو تأثير في إمداداته".

وأضاف: "الهجوم الإرهابي يأتي بعد فترة وجيزة من الهجوم على سفينة أخرى في الشقيق، وعلى محطة توزيع المنتجات البترولية في شمال جدة، وعلى منصة التفريغ العائمة التابعة لمحطة توزيع المنتجات البترولية في جازان".

وتابع: "هذه الأعمال الإرهابية التخريبية، الموجهة ضد المنشآت الحيوية، تتخطى استهداف المملكة، ومرافقها الحيوية، إلى استهداف أمن واستقرار إمدادات الطاقة للعالم، والاقتصاد العالمي".

وحذر المصدر من "خطورة مثل هذه الأفعال الإجرامية وتأثيرها المدمر على حركة الملاحة البحرية، وأمن الصادرات البترولية، وحرية التجارة العالمية، بالإضافة إلى تهديد السواحل والمياه الإقليمية بالتعرض لكوارث بيئية كبرى، يمكن أن تنجم عن تسرب البترول أو المنتجات البترولية".

وشدد على "ضرورة وقوف العالم، صفا واحدا، ضد مثل هذه الأفعال الإرهابية التخريبية، واتخاذ إجراءات عملية رادعة ضد جميع الجهات الإرهابية التي تنفذها وتدعمها".

وكانت شركة "هافنيا" للشحن، ومقرها في سنغافورة، قد قالت إن إحدى ناقلات النفط التابعة لها أصيبت من "مصدر خارجي" مجهول، ما تسبب في اشتعال حريق ووقوع انفجار أثناء تفريغ السفينة في ميناء جدة بالسعودية.

وقالت "هافنيا" في بيان في موقعها على الإنترنت: "أصيبت بي دبليو راين من مصدر خارجي أثناء تفريغها في جدة بالمملكة العربية السعودية في نحو الساعة الـ00:40 بالتوقيت المحلي يوم 14 ديسمبر 2020، ما تسبب في انفجار وحريق لاحق على متن السفينة".