أشهر سياسي معارض في مصر يناشد الرئيس أردوغان

الأحد 04 أكتوبر-تشرين الأول 2020 الساعة 07 مساءً / مارب برس - وكالات
عدد القراءات 2718

ناشد المقاول والفنان المصري المعارض محمد علي، السبت، الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، حماية أفراد أسرته المقيمة في تركيا، من “تهديدات بالقتل” قال إنهم تلقوها لإجباره على وقف الدعوات إلى التظاهر ضد النظام المصري.

وقال علي، في مقطع فيديو نشره عبر صفحته على فيسبوك، “أتمنى من الله أن يصل هذا الفيديو إلى السيد الرئيس رجب طيب أردوغان ناصر المظلومين.

رجاء شخصي أولادي بحماية حضرتك (أردوغان) وحماية الحكومة التركية وشعبها”. وأشار علي، في مقطع الفيديو، إلى أن أولاده وزوجته يقيمون في تركيا منذ 9 أشهر، وكانوا يعيشون في أوضاع مطمئنة ولا يواجهون أي مشاكل.

وأضاف المعارض المصري البارز “منذ حوالي أسبوع تلقى أولادي تهديدات بالخطف، ومنذ 3 أيام تلقوا تهديدات بالقتل”. وأفاد بأن الجهات (لم يذكرها) التي هددت أفراد أسرته بالقتل، “زرعت كاميرات مراقبة في منزلهم وسيارتهم، دون أن يتمكنوا من معرفة مكانها”.

وأشار إلى أن زوجته تقدمت بشكوى رسمية إلى الشرطة التركية. ولفت علي إلى أنه قام بنقل أفراد أسرته لمنزل آخر، الجمعة، إلا أن الجهات التي تهددهم تمكنت من معرفة مكان إقامتهم الجديد، وقالوا لهم إنهم “سيقتلونهم أينما ذهبوا إذا لم يتوقف عن الكلام”، في إشارة لدعوته إلى تظاهرات ضد النظام المصري.

وأوضح أن هذه الجهات هددت بخطف أولاده في حال لم يتوقف عن نشر مقاطع الفيديو التي تحرض على التظاهرات خلال 24 ساعة