تحقيق عاجل وإجراءات عقابية ضد إعلامية شهيرة ساندت المحجّبات

الثلاثاء 15 سبتمبر-أيلول 2020 الساعة 06 مساءً / مأرب برس - وكالات
عدد القراءات 3003

 

فتح المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام في مصر تحقيقا عاجلا ضد الإعلامية بشبكة "سي بي سي" المحلية، رضوى الشربيني، على خلفية تشجيعها المحجّبات على التمسك بحجابهن، فيما حذفت قناة المقطع.

وتقدم "المجلس القومي للمرأة" بشكوى ضد الشربيني لدى المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، تضمنت اتهامها بـ"إهانة غير المحجبات"، و"تشجيع التحرش والعنف ضد المرأة".

وحثّت الإعلامية المصرية المحجبات إلى عدم الاستسلام للضغوط المجتمعية، بما في ذلك كونها الوحيدة التي ترتدي الحجاب في محيطها، أو كون بعض الأماكن ترفض دخول من يرتدينه.

وأعربت "الشربيني" عن أملها في أن تتمكن من لبس الحجاب، وجربت ارتداءه خلال البرنامج.

واستند المنتقدون إلى قولها إن من ترتدي الحجاب "أفضل بمئة مرة ممن لا يرتدينه"، وحديثها عن تأثير "الشيطان" على غير المحجبات، بحسبها.

لكن الشربيني حظيت بدعم كثيف عبر وسائل التواصل الاجتماعي، إذ أعرب ناشطون عن شكرهم لها إزاء دعمها للمحجبات، وذكروا بحالات تهجم على الحجاب لم تتم محاسبتها.