لماذا لجأت الإمارات إلى افتراض ملياري دولار ؟

الخميس 03 سبتمبر-أيلول 2020 الساعة 09 مساءً / مارب برس - الأناضول
عدد القراءات 2859

أعلنت حكومة دبي، الخميس إصدار صكوك إسلامية وسندات دولية بقيمة إجمالية ملياري دولار على آجال مختلفة.

وذكر بيان المكتب الإعلامي لحكومة دبي، أنه تم إنجاز عملية إصدار مكونة من صكوك إسلامية لمدة عشر سنوات بقيمة مليار دولار بسعر عائد 2.763 بالمئة، إضافة إلى سندات لمدة 30 سنة بقيمة مليار دولار بفائدة 3.90 بالمئة. يعد هذا، أول توجه لحكومة دبي لأسواق الدين العالمية منذ 6 سنوات، وسط تداعيات فيروس كورونا الذي أثر على جميع القطاعات الاقتصادية،.

وتسبب في ضرر بالغ على قطاعات السياحة أحد أهم مصادر الدخل للإمارة الخليجية. وقال عبد الرحمن صالح آل صالح المدير العام لدائرة المالية بحكومة دبي، إن الإصدار يمثل استجابة لمتطلبات المرحلة الراهنة والواردة في تعميم أولويات الموازنة، الصادر مطلع الربع الثاني من العام الجاري.

ولفت البيان إلى أن المستثمرين العالميين شكلوا 84 بالمئة، من إجمالي المستثمرين في شريحة السندات طويلة الأجل (30 عامًا).

وكانت حكومة دبي فوضت كلاً من بنك الإمارات دبي الوطني، وبنك أبوظبي الأول، وبنك إتش إس بي سي، وبنك دبي الإسلامي، وبنك ستاندرد تشارترد، بإدارة عملية الإصدار.