طبيبة سعودية تواجه إجراء تأديبيا بسبب قيامها بتصرف عبر منصبها الرسمي

الثلاثاء 14 يوليو-تموز 2020 الساعة 06 مساءً / مأرب برس - وكالات
عدد القراءات 1785

 

 

تواجه طبيبة سعودية تعمل مسؤولة في مديرية الشؤون الصحية في محافظة جدة، إجراء تأديبيا، بعد أن ظهرت في مقطع فيديو، وهي تروج لمركز تجميل خاص، ما أثار انتقادات واسعة ضدها وسط اتهامات وجهت لها باستغلال منصبها الرسمي.

وبدأت القصة عندما صورت مساعدة مدير الشؤون الصحية بجدة، الدكتورة نهى دشاش، مقطع فيديو، حثت فيه من يشاهدها على ارتياد مركز تجميل تابع للقطاع الخاص، يطبق إجراءات الوقاية من فيروس كورونا المستجد بشكل كامل على حد وصفها.

وخلال الفيديو الذي ظهرت فيه دشاش، وهي مرتدية سترة عليها شعار وزارة الصحة، أشارت الطبيبة إلى أنها من العاملين في القطاع الصحي الحكومي، قبل أن تواصل المديح بمركز التجميل.

ونقلت صحيفة ”سبق“ المحلية، عن مديرية الشؤون الصحية بجدة، اليوم الإثنين، قولها: إنها ”فتحت تحقيقا عاجلا مع الطبيبة بسبب ذلك الفيديو.“

وأضافت مديرية صحة جدة، أن ”ما قامت به الطبيبة من مدح للإجراءات الوقائية في أحد صالونات التجميل النسائية، هو تصرف فردي غير مقبول، وسيتم اتخاذ الإجراءات اللازمة بحقها، وفق مقتضيات نظام تأديب الموظفين، ونظام مزاولة المهن الصحية“.

وكان مقطع الفيديو قد تم تداوله على نطاق واسع في مواقع التواصل الاجتماعي، وسط انتقادات للطبيبة دشاش، يقول أصحابها إن مواطنتهم استغلت منصبها الرسمي وتخصصها الطبي؛ لإقناع من يشاهدونها بالإعلان الترويجي الذي صورته.

كما وجدت دشاش في الوقت نفسه، من يدافع عنها أمام موجة الانتقادات تلك، خاصة أنها مسؤولة عن الحجر الصحي للمصابين بفيروس كورونا، ما يجعلها في دائرة الخطر الدائم على حد وصفهم.

ولم ترد الطبيبة دشاش على تلك الاتهامات، فيما لم يتضح بعد ما إن كانت قد صورت الفيديو المثير للجدل كإعلان دعائي مأجور.