تنبأ بكورونا قبل 15 عامًا.. ورفضت روايته لأنها خيالية

الخميس 09 إبريل-نيسان 2020 الساعة 07 مساءً / مأرب برس - وكالات
عدد القراءات 2465

"الأدب" دائمًا يعمل فى مساحة الخيال والإبداع، ويصدق هذا الأمر على الكاتب والسيناريست الإسكتلندي، الذي تنبأ فيروس كورونا المستجد، قبل 15 عاما، ولكن رفضت روايته لأنها خيالية.

وكان كاتب السيناريو الاسكتلندي، بيتر ماي، في عام 2005 قام بتأليف رواية تتحدث عن وباء يجتاح العاصمة البريطانية لندن، والتي حملت عنوان "الإغلاق التام".

الناشرون وقتها رفضوا طباعة الرواية، لأنها غير واقعية على الإطلاق.

صحيفة "الإندبندنت" البريطانية علقت على ما حدث بالقول، ولكنه حدث ما تنبّأت به الرواية عقب 15 عامًا.

وتدور أحداث الرواية داخل مدينة لندن المغلقة بالكامل بسبب تفشي فيروس فتاك، وبطل الرواية مفتش يحقق في جريمة قتل طفل وجدت عظامه في موقف مستشفى.

وكان الكاتب قد استعان في تأليف الرواية، بمستندات من عام 2002 تتحدث عن استعداد بريطانيا والولايات المتحدة لتفشي وباء فتاك.

وأعرب الناشرون عن أملهم في أن تتسبب الظروف الحالية في زيادة مبيعات الرواية المقرر طرحها في الأسواق بحلول أواخر الشهر الجاري.

العجيب أن المؤلف كان قد نسي أمر روايته إلى أن طلب منه أحد المعجبين تأليف كتاب على خلفية فيروس كورونا، الذي تحوّل إلى وباء عالمي.